الاتحاد

دنيا

أبناء الدولة يتصدرون بطولة «فزاع» للغوص الحر

الفائزون يحتفلون بالأرقام القياسية التي حققوها في البطولة (من المصدر)

الفائزون يحتفلون بالأرقام القياسية التي حققوها في البطولة (من المصدر)

سامي عبدالرؤوف (دبي) - تصدر أبناء الدولة المراكز الأولى في بطولة “فزاع” للغوص الحر التراثي، والتي استضافها مجمع حمدان بن راشد آل مكتوم على طريق دبي العابر لمدة ثلاثة أيام. وأسفرت نتائج البطولة عن أرقام قياسية عالمية ومحلية في مجال البقاء تحت الماء لأطول فترة ممكنة. وأعلنت اللجنة المنظمة للبطولة عن زيادة عدد الجوائز لتصبح ثلاثا بدلا من جائزة واحدة.
وشهد اليوم الختامي، الذي أقيم أمس الأول، منافسات قوية بين أكثر من 50 متسابقاً تأهلوا إلى الدور النهائي في جميع الفئات؛ فئة الناشئين، وفئة المواطنين ودول مجلس التعاون الخليجي، وفئة المحترفين.
وأسفرت نتائج البطولة عن حصول المواطن ناصر الرزي على المركز الأول بعد أن حقق زمنا وقدره 5,30 دقيقة، عن فئة المواطنين وأبناء دول مجلس التعاون الخليجي. وجاء في المركز الثاني في الفئة نفسها المواطن سيف حسن بعد أن حقق زمنا قدره 5 دقائق، أما المركز الثالث فكان من نصيب المواطن يوسف الخاجة بعد أن حقق زمنا وقدره 4,53 دقيقة.
وفي فئة الناشئين الجديدة، جاء في المركز الأول راشد الخاجة محققا رقماً قياسياً جديداً قدره 1,52 دقيقة. وجاء في المركز الثاني محمد ياسين من الإمارات، بـ 1,51 دقيقة. وجاء في المركز الثالث حمدان بن دلموك محققاً زمناً قدره 1,37 دقيقة.
أما في فئة المحترفين فجاء في المركز الأول الصربي برانكو بتروبتش محققاً زمناً قياسياً جديداً قدره 9,01 دقيقة. وحل في المركز الثاني جورات جويك من كرواتيا محققا زمنا قدره 8,35 دقيقة، أما في المركز الثالث فجاء الروسي مولاشتون اليكسي من روسيا محققا زمنا قدره 7,04 دقيقة.
وأكد رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة حمد الرحومي أن جوائز بطولات “فزاع” شجعت العديد من الأفراد على المشاركة في البطولة سواء من داخل الدولة أو خارجها، مشيرا إلى أن بطولة هذا العام تعتبر من أفضل البطولات من خلال التنظيم الجيد والأرقام التي تحققت.

اقرأ أيضا