الاتحاد

دنيا

ترجيح إصابة كيلي أوسبورن بداء الصرع

لوس أنجلوس (يو بي آي) - يبدو أن النوبة التي تعرضت لها النجمة البريطانية، كيلي أوسبورن، كانت خطيرة، فبعد أن نقلت الخميس الماضي إلى المستشفى، يرجّح أطباؤها أن تكون النجمة تعاني من داء الصرع.
ونقل موقع "تي إم زي" الأميركي عن مصادر مطلعة، أن النوبة التي تعرضت لها أوسبورن كانت أكثر خطورة مما كان الأطباء يعتقدون. وأضافت المصادر أن الأطباء يجرون بعض الاختبارات على النجمة، لافتة إلى أنها ستبقى بالمستشفى لبضعة أيام إضافية.
ونقلت عن الأطباء اعتقادهم باحتمال أن تكون أوسبورن، تعاني من داء الصرع، غير أنهم لم يستبعدوا، في الوقت عينه، احتمال أن تكون هذه الحادثة الأولى والأخيرة. أما كيلي، فتتناول عقاقير مضادة للنوبات في الوقت الحالي.
ويشار إلى أن النجمة أصيبت، الخميس الماضي، بنوبة خلال تصوير برنامجها التلفزيوني "فاشن بوليس" ما استدعى نقلها على وجه السرعة إلى أحد مستشفيات لوس أنجلوس.

اقرأ أيضا