الاتحاد

الاقتصادي

شركات غاز أوروبية تسعى إلى حل مؤقت

قالت شركة المرافق الفرنسية ''جي· دي·اف سويز'' أمس إن شركات غاز أوروبية كبرى أرسلت إلى جازبروم الروسية اقتراحاً بشأن حل مؤقت يسمح باستئناف تدفق الغاز إلى أوروبا عبر الأراضي الأوكرانية·
وكانت هذه الخطوة متوقعة على نطاق واسع في أعقاب محادثات الجمعة في برلين بين جازبروم ورئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين وشركات أوروبية من بينها ''جي·دي· اف سويز'' وايني الايطالية و''إي· أون'' الألمانية· وبموجب الاتفاق، تقدم الشركات الأوروبية كميات الغاز الضروروية للحفاظ على مستوى الضغط في شبكة خطوط الأنابيب من أجل السماح باستئناف إمدادات الوقود من روسيا إلى أوروبا عبر الأراضي الأوكرانية·
وقالت ''جي· دي· اف سويز'' إن الاقتراح سيساعد جازبروم ونفتوجاز الأوكرانية على وضع اللمسات الأخيرة على اتفاق ثنائي في خلافهما بشأن سعر الغاز الروسي لعام ·2009
وكانت جازبروم قالت يوم الجمعة إنها ستبيع الغاز الضروري للحفاظ على مستوى الضغط إلى الكونسورتيوم الأوروبي بسعر السوق أي حوالي 450 دولاراً لكل ألف متر مكعب·
وقال بيان ''جي· دي· اف سويز'' إن شركات الغاز الرئيسية ''مستعدة لوضع اللمسات الأخيرة على اتفاق'' مع جازبروم مطلع الأسبوع· وقالت مجموعة الطاقة الألمانية ''ار· دبليو· إي'' إنها انضمت إلى الكونسورتيوم الأوروبي وبدأت إمداد سلوفاكيا بالغاز من امس·
وكان ألكسندر ميدفيديف نائب الرئيس التنفيذي لجازبروم قال يوم الجمعة إن الدعوة وجهت أيضاً إلى ''أو· ام· في'' النمساوية وشركة تجارة الغاز الهولندية جازتيرا ومشروع تجارة الغاز الألماني الروسي المشترك وينجاز التابع لمجموعة باسف للمشاركة·
وتقول نفتوجاز إنها تحتاج إلى 360 مليون متر مكعب من الغاز للحفاظ على مستوى الضغط في يناير، بالاضافة إلى 600 مليون متر مكعب في فبراير والكمية ذاتها في مارس أيضاً·
وتشير حسابات ''رويترز'' إلى أن سعر 450 دولاراً لكل ألف متر مكعب سيكلف الكونسورتيوم 162 مليون دولار لشهر يناير و270 مليون دولار لكل من فبراير ومارس· ومن المرجح تعليق مسألة سداد قيمة الغاز الذي سيقدمه الكونسورتيوم إلى أن تتفق أوكرانيا وروسيا على سعر

اقرأ أيضا

"أوبر" تستحوذ على منافستها "كريم" بصفقة قيمتها 3.1 مليار دولار