الاتحاد

الاقتصادي

11 مليار درهم إجمالي تمويلات «مصرف الهلال» بنهاية العام الماضي

المقر الرئيسي لمصرف الهلال في أبوظبي (تصوير شادي الملكاوي)?

المقر الرئيسي لمصرف الهلال في أبوظبي (تصوير شادي الملكاوي)?

بلغ حجم عمليات التمويل والإقراض التي منحها مصرف الهلال حتى نهاية العام الماضي نحو 11 مليار درهم، فيـما يستـعد المصـرف لتـدشيـن فـرعيـه الجديـديـن بجمهوريـة كـازاخسـتان رسمـيـاً بحلول مارس المقبل، بحسب محمد جميل برو الرئيس التنفيذي للمصرف.

وقال برو لـ”الاتحاد” إن مصرف الهلال بدأ بتحقيق الربحية اعتباراً من أغسطس الماضي وبعد مرور نحو 14 شهراً على تدشين أعماله في يونيو من عام 2008.
وقال “ستظهر ميزانية المصرف للعام 2010 أول حصيلة أرباح سنوية صافية، في ظل تحقيق المصرف أرباحاً ونمواً حقيقيين على صعيد الأداء الشهري خلال العام الماضي”.

وبلغ رأسمال مصرف الهلال المدفوع ملياري درهم بنهاية العام الماضي، في حين يبلغ رأسماله المصرح به 4 مليارات درهم.
ويعتبر مصرف الهلال ثامن مصرف إسلامي يزاول أعمال الصيرفة الإسلامية في الدولة.

وأشار برو إلى أن مصرف الهلال لا يعاني من أي انكشاف على شركات أو عملاء في الدولة وخارجها، مما أبقى المصرف بعيداً عن إجراء أي عمليات تجنيب مخصصات للديون المشكوك في تحصيلها.
وتتوزع قروض وتمويلات مصرف الهلال الممنوحة بين الأفراد والمؤسسات، وفقاً لبرو.
وأضاف “اقتطعنا خلال الفترة الماضية مخصصات اعتيادية، ولم تؤثر تلك المخصصات على مستويات الإيرادات أو الأرباح الإجمالية”.
وبلغ حجم المخصصات المقتطعة في المصارف الوطنية نحو 12.3 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، بحسب البيانات الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي.
إلى ذلك، يخطط مصرف الهلال إلى زيادة عدد فروعه العاملة في الدولة خلال العام الجاري بإضافة 8 أفرع جديدة إلى جانب الفروع الـ14 القائمة حالياً لتصل إلى 22 فرعاً بنهاية عام 2010، بحسب برو.
وفيما يتعلق بعمليات التوسع في كازاخستان، توقع برو أن تبدأ عمليات أول وحدة خارجية للمصرف بحلول مارس المقبل على أبعد تقدير، مشيراً إلى أن المصرف بدأ في المرحلة الأخيرة من المعاملات والتراخيص اللازمة.
وقال “إذا نجحنا في إنهاء المعاملات بسرعة، قد ندشن فروعنا الشهر المقبل”.
وزاد “أنهينا جميع المتطلبات اللازمة لبدأ عملياتنا في كازاخستان، على صعيد قاعدة العمليات، والإدارة والكادر الوظيفي”.
ويصل عدد موظفي فرعي المصرف في مدينتي الأستانة، وألمآتا إلى نحو 30 موظفاً، وفقاً لبرو.
وكان مصرف الهلال المملوك بالكامل من قبل مجلس أبوظبي للاستثمار أعلن في أبريل من العام الماضي عن توقيع اتفاقية مع الحكومة الكازاخستانية لتأسيس مصرف إسلامي يحمل اسم “مصرف الهلال” برأسمال قدره 100 مليون درهم.
وتمثل المؤسسة المصرفية المرتقبة مبادرة مشتركة بين حكومة كازاخستان وحكومة الإمارات.
من جانب آخر، يخطط مصرف الهلال إلى دخول سوق أخرى خلال الفترة المقبلة، بحسب برو.
وأعلن مصرف الهلال مسبقاً عن نيته في افتتاح أفرع جديدة في منطقة الخليج ومصر والأردن.
وقال برو “هناك تفكير جدي لتوسيع أعمالنا في أسواق أخرى، ولكن هذه الخطط لا تزال قيد البحث والدراسة”

اقرأ أيضا

السيارات الكهربائية على طريق خفض التكلفة