الاتحاد

الرئيسية

الأسد يتعهد للارسن بالانسحاب الكامل وتقديم جدول زمني


دمشق-بيروت - الاتحاد
والوكالات: تعهد الرئيس السوري بشار الأسد بسحب كل القوات السورية وأجهزة الاستخبارات من لبنان على مرحلتين، جاء ذلك لدى استقباله أمس الموفد الخاص للأمم المتحدة تيري رود لارسن الذي سيقدم الأسبوع المقبل تفاصيل الجدول الزمني للانسحاب التام إلى الأمين العام للمنظمة الدولية كوفي عنان·
وجاء هذا الإعلان في بيانين متماثلين نشرتهما الأمم المتحدة وسوريا إثر اللقاء الذي عقد في حلب شمال سوريا·وقال لارسن في بيان اصدره ان الأسد 'تعهد بسحب كل القوات مع أجهزة الاستخبارات من لبنان بما يتطابق مع قرار مجلس الأمن رقم ·'1559 وأضاف أن 'الانسحاب سيجري على مرحلتين : الأولى تتضمن انسحاب القوات العسكرية وأجهزة الاستخبارات إلى سهل البقاع 'شرق لبنان' قبل نهاية مارس الحالي ، وقسم كبير من هذه القوات السورية وضمنها أجهزة الاستخبارات سينسحب نهائيا من لبنان إلى داخل سوريا في إطار هذه المرحلة الأولى'·وأضاف البيان 'أن المرحلة الثانية ستؤدي إلى انسحاب كامل وتام لجميع القوات والعتاد والأجهزة' دون تحديد تاريخ·
وقد واصلت القوات السورية أمس عملية الانسحاب التي بدأتها الثلاثاء الماضي من جبل لبنان في عملية تستغرق حوالى أربعة أيام وعبر عدد غير محدد من هذه القوات إلى سوريا بينما أعلن عن اكتمال الانسحاب من الشمال·
ويجري عمر كرامي المكلف تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة غدا الاثنين استشاراته مع الكتل النيابية في مقر البرلمان، وليوم واحد، على وقع اعتصام شعبي استنفرت له المعارضة جمهوراً عريضاً في اليوم نفسه، بهدف محاصرته والضغط باتجاه فرض مطالبها·واعلنت المعارضة مقاطعتها لهذه الاستشارات·
وقالت مصادر مقربة من كرامي : 'يبدو ان المعارضة متفقة فيما بين اطرافها على عدم المشاركة في الحكومة لأنها تضع شروطاً لا يمكن للرئيس المكلف القبول بها أو بتها مسبقاً، ما يعني انه لن يكون قادراً على تشكيل حكومة اتحاد وطني·

اقرأ أيضا

الحصن.. الرمز والمهرجان