الاقتصادي

الاتحاد

مفتشو الاتحاد الأوروبي يبحثون بيانات العجز الإسبانية

بروكسل (رويترز) - أرسلت المفوضية الأوروبية مفتشين إلى إسبانيا لتقييم بيانات عجز ميزانية عام 2011 بعد أن جاءت البيانات أعلى بكثير من المتوقع. وقالت إسبانيا هذا الشهر إن عجز ميزانيتها بلغ 8,5% من الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي، أي أعلى بكثير من توقعات المفوضية بأن يبلغ نحو 6%. وقالت الحكومة الإسبانية إنها لا تتوقع الوفاء بالمستوى المستهدف للعجز هذا العام والبالغ 4,4% وأن العجز قد يبلغ 5,8%.
وذكر أماديو التافاج، المتحدث باسم المفوضية الأوروبية للشؤون الاقتصادية والنقدية، أمس “فنيون من المفوضية الأوروبية كانوا في مدريد هذا الأسبوع لجمع المعلومات عن الحسابات العامة (لعام 2011)”. وأضاف “هذا عمل روتيني في كل الدول التي تشهد ضغوطاً كبيرة على العجز”.

اقرأ أيضا