الاتحاد

الرياضي

كأس فاطمة بنت مبارك للتزلج على الجليد تنطلق الجمعة

من فعاليات بطولة التزلج على الجليد الأولى (أرشيفية)

من فعاليات بطولة التزلج على الجليد الأولى (أرشيفية)

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

كشف النقاب أمس عن التفاصيل كافة المتعلقة ببطولة كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك للتزلج الاستعراضي على الجليد (2016) المنتظر أن تقام في أبوظبي يومي الجمعة والسبت المقبلين، بمشاركة 66 متزلجة يمثلن 18 دولة، وذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقدته أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية واتحاد الإمارات للرياضات الجليدية في فندق الإنتركونتيننتال أمس، وتحدث فيه كل من هامل القبيسي، نائب رئيس اتحاد الإمارات للرياضات الجليدية، ونوف العلي ممثلة مجلس أبوظبي الرياضي، وفاطمة العلي ممثلة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، والمتزلجة الإماراتية زهرة لاري.
واستهل المؤتمر بكلمة لنوف العلي رئيسة قسم الأحداث في مجلس أبوظبي الرياضي أكدت من خلالها أن المجلس كان ولا يزال يولي اهتماماً كبيراً بمسيرة القطاع الرياضي انسجاماً مع الخطط الاستراتيجية الرامية إلى جعل أبوظبي عاصمة عالمية للرياضة، مشيدة بالنجاحات التي حققتها الرياضية النسائية بفضل الدعم المتواصل لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، والشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، وهو الدعم الذي بات نموذجاً رائداً في تنمية رياضة المرأة، مؤكدة أن تنظيم كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك للتزلج على الجليد الأولى من نوعها على مستوى المنطقة وللعام على الثاني على التوالي تحت إشراف الاتحاد الدولي وبمشاركة نجوم العالم في مختلف الفئات، يعد بمثابة إنجاز فريد يسجل لدولة الإمارات.
بدورها رفعت فاطمة العلي، ممثلة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، أسمى آيات الشكر والعرفان إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على رعايتها الكريمة لهذا الحدث الرياضي الفريد في منطقة الشرق الأوسط ودعمها المتواصل لمسيرة تقدم المرأة الإماراتية في كافة القطاعات وبالأخص في قطاع الرياضة النسائية، كما توجهت بالشكر والتقدير إلى والشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، على اهتمامها ورعايتها لتنظيم المنافسة الرياضية النوعية، إلى جانب تقديم الدعم والتوجيه لبرامج الأكاديمية التي تهدف إلى الارتقاء بالرياضة النسائية في دولة الإمارات، مؤكدة أن كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك للتزلج الاستعراضي على الجليد يعد بمثابة مثال حي على خطوات الأكاديمية الثابتة نحو الوصول برياضة المرأة في الإمارات إلى العالمية واضعة بذلك أبوظبي على خارطة الرياضة العالمية، رغم أن رياضة التزلج على الجليد بدأت كرياضة بعيدة وجديدة على ثقافتنا في بادئ الأمر إلا أن الرياضيات الإماراتيات أثبتن من خلال مشاركتهن في نسخة العام الماضي أن لا حدود لطموحاتهن، ويتقدمهن المتزلجة الإماراتية زهرة لاري، التي عكست جهود الأكاديمية الدائمة في سبيل الارتقاء برياضة المرأة. وأضافت العلي «زهرة ستعود إلى جانب عدد من المتزلجات الإماراتيات لينافسن عدد أكبر من المشاركين هذا العام، ومن هنا فقد حرصت الأكاديمية على أن تكون الدعوة عامة لإتاحة الفرصة أمام جميع أفراد المجتمع لدعم المرأة الرياضية في مسيرتها لتحقيق المزيد من الإنجازات في هذه البطولة التي تعد الأولى من نوعها في الشرق الأوسط والتي تستمر في النمو والانتشار وبشكل سنوي محفوفة باهتمام الأكاديمية الكبير، حيث تكمن أهمية البطولة كذلك في توقيتها الذي يعتبر آخر فرصة أمام المشاركات لتجميع النقاط قبيل المشاركة في البطولة العالمية إلى جانب بطولة الأربع قارات».
ووصف هامل القبيسي، نائب رئيس اتحاد الرياضات الجليدية بطولة الشيخة فاطمة بنت مبارك للتزلج الاستعراضي بالتحدي المهم الذي يقبل عليه الاتحاد للعام الثاني على التوالي، كون مشاركة المرأة في هذه الرياضة عادة ما يكون حافلاً بالصعوبات التي نجح الاتحاد في كسرها، مؤكداً أن هذا إثبات على أن الاتحاد يمضي في الطريق الصحيح، في حين أن الزيادة التي طرأت على عدد الدول المشاركة يؤكد على الأهمية الكبيرة التي باتت تضطلع بها البطولة التي تقام تحت مظلة الاتحاد الدولي.
وأضاف القبيسي «تنظيم هذه البطولات يخضع إلى مقاييس معينة إذ لا تستطيع أي دولة تنظيم مثل هذه الأحداث الرياضية المهمة على الصعيد العالمي، لكن الاتحاد وبدعم من القيادة الرشيدة وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ومتابعة الشيخة فاطمة بنت هزاع ساهم في قطع خطوات كبيرة على هذا الصعيد».
وأعرب عن أمنياته في أن تقام البطولة بشكل سنوي وأن يرتفع عدد الدول المشاركة في النسخ القادمة للبطولة إلى جانب ارتفاع عدد المتزلجات الإماراتيات، لافتاً إلى أن هذه الرياضة ليست قاصرة على المرأة، إذ بإمكان الرجال المشاركة بها لأنها تعتبر من الألعاب الأولمبية المهمة، حيث يطمح الاتحاد إلى ضمان مشاركة الدولة في مسابقاتها على الصعيد الأولمبي مستقبلاً.
وتوجهت زهرة لاري نجمة التزلج الاستعراضي على الجليد بالشكر والتقدير إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وإلى الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان على إتاحة الفرصة أمامها وأمام اللاعبات الإماراتيات لتمثيل الدولة في مختلف الاستحقاقات مؤكدة أنها تسعى وبكل ما تملكه من قوة وجهد لتقديم الأداء الطموح الذي يلبي التطلعات في النسخة الثانية للبطولة، مشيرة إلى أن التحدي في النسخة القادمة للبطولة بات كبيراً عند النظر إلى عدد الدول المشاركة إلى جانب رغبة جميع المتزلجات في الظفر بميداليات هذه البطولة المهمة.
وكشفت لاري تجاوزها منعطف الإصابة التي تعرضت لها في الآونة الأخيرة، مؤكدة أنها تدربت وبشكل قوي خلال الفترة الماضية لضمان الظهور بشكل قوي في المنافسات، حيث تنظر إلى هذا الاستحقاق باهتمام كبير كون تحقيق إنجاز لافت فيه من شأنه أن يضيف الكثير إلى سجلها الشخصي، لافتة إلى أن المنافسة ستكون على أشدها مع بطلات كوريا الجنوبية وأوكرانيا اللاتي يعتبرن من أفضل المتزلجات المشاركات في البطولة.

4 إماراتيات في البطولة
أبوظبي (الاتحاد)

إلى جانب المخضرمة زهرة لاري، تشارك في البطولة ثلاث متزلجات إماراتيات هن شيخة الظاهري، وأميرة المبارك في فئة المتوسط، ومهرة البلوشي في فئة المبتدئات.
وخاضت اللاعبات تدريبات مكثفة طيلة الأسابيع الماضية لضمان الظهور بشكل قوي في البطولة، حيث يعول عليهن الكثير لاكتساب الخبرات الكبيرة من خلال المشاركة أمام نخبة من المتزلجات العالميات، وبالأخص اللاتي يمثلن دول روسيا وألمانيا وأوكرانيا والسويد وبولندا.

الحضور مجاني
أبوظبي (الاتحاد)

أكد هامل القبيسي أن حضور البطولة سيكون متاحا أمام الجماهير لحضور فعالياتها بشكل مجاني، مؤكداً أنه على ثقة بأن الحضور الجماهيري سيكون كبيراً نظراً لجمالية هذه اللعبة كحال معظم بطولات التزلج التي تقام في شتى أنحاء العالمي، مضيفاً أن أكاديمية الشيخة فاطمة بنت مبارك بذلت خلال الفترة الماضية جهوداً كبيرة في سبيل الترويج للبطولة، من خلال توجيه الدعوة إلى سفارات الدول لحث أبناء الجاليات المقيمة على أرض الدولة لمتابعة البطولة، ووجهت القبيسي الدعوة إلى المواطنين والمقيمين لحضور فعاليات البطولة والاستمتاع بالعروض التي ستتخللها خاصة وأنها ستقام في نهاية الأسبوع.

اقرأ أيضا

30 يوماًً على انطلاق أغلى بطولة جولف في العالم