الاتحاد

الرياضي

المنتخبات تخالف لوائح «الآسيوي» بـ «الاتفاقات السرية»

مدرب الصين خلال حصة تدريبية للمنتخب

مدرب الصين خلال حصة تدريبية للمنتخب

كشف المدرب الصيني جاو هونجبو خلال المؤتمر الذي عقده أمس في المركز الإعلامي الرئيس للبطولة أن قطر سحبت بطاقات عدد من الإعلاميين عندما توجهوا لحضور تدريبات الفريق القطري، ورفض الجهاز الفني للعنابي دخول أي صحفي صيني إلى التدريبات، وهو ما يخالف لوائح الاتحاد الآسيوي.
وأكد جاو هونجبو أن التدريبات الخاصة بالمنتخب الصيني تم غلقها للرد على ما منع منه إعلاميينا، كي تكون المعاملة بالمثل فكل مدرب لديه أسرار لا يريد أن يكشف عنها وسوف نتعامل بالمثل في بقية فرق المجموعة”.
وجاءت تصريحات جاو هيونجبو لتكشف اختراق لوائح الاتحاد الآسيوي الذي حدد أول ربع ساعة قبل بدء التدريبات للإعلاميين، ورغم أن المدة الزمنية غير كافية في وقت يوجد فيه أكثر من 1800 إعلامي في البطولة، إلا أن الإعلاميين تقبلوا الوضع، ولكن لم يتم التنفيذ على أرض الواقع، حيث رفض عدد من مدربي المنتخبات دخول الإعلاميين إلى التدريبات، وبعضهم اكتفى بدخول منطقة “المكس زون” دون دخولهم التدريبات، بينما رفض عدد من المدربين الحديث عن منتخباتهم، وهو ما أغلق الباب أمام الإعلاميين لإجراء مهام عملهم، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل وصل إلى اتفاقات سرية بين مدربي المنتخبات بغلق التدريبات.
وكانت المباريات الودية الأخيرة قد شهدت اتفاقات بين المدربين على عدم دخول الإعلاميين الملعب، ومنعهم من حضور المباريات، وهو ما أقدم عليه المنتخب الأوزبكي أثناء معسكره الخارجي في دبي عندما منع المصورين والصحفيين من دخول المباراة الودية أمام البحرين، وفشل محاولات القنوات الفضائية في إجراء أية حوارات مع اللاعبين أو الجهاز الفني، كما رفض منتخب البحرين أثناء مباراته الودية أمام الأردن في دبي السماح لتلفزيون الأردن نقل المباراة، وتكرر المشهد نفسه في مباراة الأردن وأوزبكستان في ملعب الشارقة.

اقرأ أيضا

حرب باردة بين ريال مدريد وبرشلونة بطلها نيمار