الاتحاد

الاقتصادي

شراكة استراتيجية بين مجلس دبي الاقتصادي والبنك الدولي

أكد هاني راشد الهاملي، الأمين العام لمجلس دبي الاقتصادي، أن المجلس يولي اهتماماً كبيراً في مجال تحسين مؤشرات أداء الأعمال لاسيما من خلال الاستفادة من خبرة البنك الدولي في هذا المجال، مشيراً إلى تأسيس شراكة استراتيجية بين مجلس دبي الاقتصادي والبنك الدولي (مؤسسة التمويل الدولية) بهدف توثيق التعاون والتنسيق لإصدار تقرير سنوي عن أداء الأعمال بدبي ومتابعة إصدار هذا التقرير للسنوات المقبلة
وأشار الهاملي إلى أهمية إصدار التقرير المذكور بالنسبة لدبي بوصفها مركزاً إقليمياً وعالمياً للمال والأعمال في ظل التطورات الاقتصادية التي شهدتها الإمارة في مختلف القطاعات طوال السنوات الماضية·
وأضاف -خلال استقباله إيفا هامل عضو فريق خبراء مؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولي مؤخراً- أن الإمارات مستمرة في تطوير بيئة الأعمال من خلال إدخال الإصلاحات القانونية والتشريعية التي من شأنها تيسير ممارسة أنشطة الأعمال وخاصة في ظل التدفقات الكبيرة من الاستثمارات الأجنبية إلى الدولة والتي تعمل في مختلف الانشطة· وأشاد بالدور الهام الذي يقوم به البنك الدولي في تقديم المشورة والخبرة في هذا المجال، مؤكداً أهميةَ توخي الدقة والموضوعية في عملية جمع البيانات المتعلقة بمؤشرات أداء الأعمال من مختلف إمارات الدولة بحيث تعكس الواقع لما في ذلك من أهمية كبيرة في التوصل إلى المقترحات اللازمة لتطوير سهولة أداء الأعمال في الدولة بما يعزز من عملية نموها الاقتصادي وترسيخ مكانتها على خريطة الاقتصاد العالمي·
من جهتها، قدمت ليفا لمحة عن عمل فريق البنك الدولي في إصدار تقرير خاص عن أداء الأعمال لدولة الإمارات، كما سلطت الضوء على بعض جوانب هذا التقرير لعام ·2008
يذكر أن مجموعة البنك الدولي تصدر سنوياً تقارير حول سهولة ممارسة الأعمال في العالم اعتماداً على مجموعة من المؤشرات· ففي عام 2008 وفي سنته الخامسة على التوالي، قدم تقرير دراسة مقارنة شملت بيئة الأعمال في 178 اقتصاداً، واعتمدت الدراسة على 10 مؤشرات محورية لتقييم وقياس النواتج الاقتصادية شملت بدء المشروع، والتعامل مع التراخيص

اقرأ أيضا

%0.8 معدل انخفاض التضخم في أبوظبي