الاتحاد

الرياضي

تيفيز: عدت لبوكا جونيورز من أجل «ليبيرتادوريس»

تيفيز يحمل قميص بوكا جونيورز (اى بى ايه)

تيفيز يحمل قميص بوكا جونيورز (اى بى ايه)

بوينس آيرس (د ب أ)

قدم نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني أول من أمس المهاجم كارلوس تيفيز إلى وسائل الإعلام، بعد عودته مجددا لصفوف الفريق قادما من الدوري الصيني. وقال تيفيز (33 عاما)، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده النادي الأرجنتيني أمس للإعلان عن عودته، أنه جاء إلى بوكا جونيورز مرة أخرى ليحقق هدف الفوز ببطولة كأس ليبيرتادوريس.
وفاز بوكا جونيورز بهذه البطولة القارية الكبيرة ست مرات أعوام 1977 و1978 و2000 و2001 و2003 و2007، ويستهل مشواره فيها هذا العام خارج ملعبه أمام اليانزا ليما البيروفي، في إطار منافسات المجموعة الثامنة، التي تضم أيضا بالميراس البرازيلي، فيما تتحد هوية الفريق الرابع بعد انتهاء منافسات الدور التمهيدي.
وفك تيفيز ارتباطه بنادي شنغهاي شينهوا الصيني الذي لعب لصالحه خلال العام المنقضي، لينضم على الفور إلى تدريبات بوكا جونيورز ليؤكد عودته لهذا النادي، الذي يعد هو أحد أبرز لاعبيه عبر التاريخ.
وأضاف تيفيز قائلاً: «لقد افتقدت هذه القشعريرة التي تنتاب الجسد قبل الخروج إلى الملعب، وذلك الاحساس الذي تشعر به داخل نفق المرور إلى أرضية ملعب بومبونيرا (معقل بوكا جونيورز)».
وتلقى تيفيز عددا من الانتقادات من قبل جماهير بوكا جونيورز في أواخر عام 2016، بعد أن قرر الرحيل إلى صفوف نادي شنغهاي شينهوا مقابل 84 مليون دولار.
وبعد انتقاله بوقت قصير، أعلن تيفيز أنه لن يعود لصفوف بوكا جونيورز مجددا ليسكب بذلك المزيد من الزيت على النار ويزيد من حدة التوتر بينه وجماهير ناديه.
وأثارت عودة تيفيز مرة أخرى لبوكا جونيورز انتقادات جديدة، وعن هذا الأمر تحدث اللاعب قائلا: «لست نادما على شيء، عندما قررت الرحيل كنت أدرك النتائج، خارج الملعب ليس لدي ما أقوله، داخل الملعب سترون أن التزامي مع الفريق لا يزال كما هو».
وخاض تيفيز مباراته الأخيرة مع بوكا جونيورز في 18 ديسمبر 2016 عندما فاز الفريق 4/‏‏ 1 على منافسه كولون.
وكان النجم الأرجنتيني قد عاد لأحضان بوكا جونيورز في 2015 بعد أن لعب طوال 11 عاما لصالح أندية برازيلية وإنجليزية وإيطالية.
ووقع تيفيز على عقد مع بوكا جونيورز يمتد لعامين.

اقرأ أيضا

الظفرة يكسر عقدة "الزعيم" بـ"ثلاثية"