الاتحاد

أخيرة

قصور صدام تتحول إلى متاحف ومراكز بحث

قال رئيس لجنة القصور الرئاسية التابعة لوزارة السياحة والآثار العراقية بهاء المياح إن لجنته رفعت العديد من التوصيات بشأن قصور رئيس النظام السابق صدام حسين في المحافظات كافة إلى الجهات العليا.
وأضاف المياح في بيان صحفي صدر عن المكتب الإعلامي للوزارة إن اللجنة راعت بتوصياتها النفع العام والاستخدام الأمثل، مثل اتخاذ أحد القصور الرئاسية في البصرة متحفاً أثرياً، وتخصيص آخر دار للثقافة، واثنين آخرين داري ضيافة للحكومتين الاتحادية والمحلية. وأشار المياح إلى أن مجمع القصور الرئاسية في بابل سيتم تحويله إلى متحف للآثار ومركز للمؤتمرات والبحوث، وأن اللجنة أوصت كذلك بتخصيص القصر الرئاسي في الرحمانية ببغداد ليكون مقر المركز الوطني للمخطوطات، وتحويل القصر الرئاسي في الأعظمية إلى مرفق سياحي.

اقرأ أيضا