الاتحاد

الإمارات

حمدان بن زايد يرعى مهرجان أبوظبي الدولي لأفلام البيئة الشهر المقبل

شعار المهرجان (من المصدر)

شعار المهرجان (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - تستضيف أبوظبي خلال الفترة من 20 وحتى 25 أبريل المقبل الدورة الأولى لمهرجان أبوظبي الدولي لأفلام البيئة، والذي تنظمه شركة الإنتاج والاستشارات الإعلامية العالمية “ميديا لاب” تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية .
ويهدف المهرجان إلى توعية أفراد المجتمع بأهمية المحافظة على البيئة من أجل أن تصبح الأرض مكانا أفضل للحياة واستطلاع ومواكبة كل ما هو حديث وجديد في مجالات التوعية والحفاظ على البيئة.
وقال محمد منير الرئيس التنفيذي لمهرجان أبوظبي الدولي لأفلام البيئة إن المهرجان يعد الحدث الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، وتشارك فيه حتى الآن 158 فيلما من 42 دولة إضافة إلى مشاركة أهم المنظمات العالمية المعنية بالبيئة في العالم، ومنها برنامج البيئة بمنظمة الأمم المتحدة والاتحاد الدولي لحماية الطبيعة والصندوق الدولي للحياة البرية، و“ديزني نيتشر” العالمية وغيرها من المنظمات والهيئات.
وأضاف أن فكرة المهرجان تنبع من مسؤولية كل فرد تجاه الكون الذي نعيش فيه إضافة إلى توفير نمط غير تقليدي في مواجهة الأخطار المحدقة بكوكب الأرض عبر توعيته من خلال استخدام قوة الصورة المتحركة.
وأشار إلى أن رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان تأتي تجسيدا لحرص سموه على تطبيق كل المعايير والآليات المبتكرة التي تضمن نجاح المبادرات المعنية بالحفاظ على البيئة من خلال تحديد أهداف واضحة لمعايير العمل والتقييم البيئي، واستخدام كل الوسائل، والتي منها السينما من أجل تقييم ومناقشة قضايا البيئة، والذي يفتح آفاقا جديدة في مخاطبة شرائح كبيرة ومتنوعة من المجتمع، حيث الكل معني بخطورة التحديات البيئية التي تواجهها البشرية اليوم ومستقبلا”.
ويساهم مهرجان أبوظبي الدولي لأفلام البيئة بشكل كبير في توعية الجمهور بالأخطار البيئية من حولنا عبر برامج عرض الأفلام والفعاليات التدريبية وورش العمل لجمهور المهرجان ولزائريه.
كما يهدف إلى توفير ثقافة جديدة تعنى بتوثيق الكاميرا السينمائية لكل ما يتعلق بالجوانب البيئية في الدولة عبر جمع كافة الخبرات السينمائية بمختلف مجالاتها وتخصصاتها في مجال البيئة تحت سقف واحد في أبوظبي من أجل تطويع لغة الفن على التواصل مع كافة أفراد المجتمع باختلاف لغاته وثقافاته وكذلك لتأثيرها في تغيير سلوك الفرد إلى الأفضل.
وتسير أهداف مهرجان أبوظبي الدولي لأفلام البيئة جنبا إلى جنب مع الجهود التي تتبناها إمارة أبوظبي للحفاظ على البيئة ومنها على سبيل المثال لا الحصر خطة أبوظبي 2030 والتي تولي اهتماما كبيرا للجانب البيئي في العاصمة من خلال الحفاظ على التنوع الأحيائي كما يحرص المهرجان على دعم مشروعات الأفلام السينمائية والوثائقية المعنية بالبيئة بهدف زيادة تفاعل الإنسان مع البيئة بصورة إيجابية.

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة ونهيان بن مبارك يحضران أفراح البلوشي والحمادي وبيشوه