الأربعاء 28 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«البارسا» يستضيف أوساسونا في حوار «القمة والقاع»

«البارسا» يستضيف أوساسونا في حوار «القمة والقاع»
26 ابريل 2017 12:17
محمد حامد (دبي) يخوض برشلونة اختباراً ذهنياً جديداً من العيار الثقيل، حينما يواجه فريق أوساسونا في المرحلة الـ34 لليجا اليوم. وعلى الرغم من أن منافس البارسا يقبع في قاع جدول الترتيب برصيد 18 نقطة من 33 مباراة خسر منها 21 مواجهة، إلا أن ليونيل ميسي ورفاقه يواجهون تحدياً خاصاً بالظهور في أفضل صورة، وتجاوز نشوة الانتصار على الريال في الكلاسيكو. الفوارق الرقمية والفنية الكبيرة بين الفريق لا تعني أن الأمور محسومة، فالفارق في النقاط بين المتصدر برشلونة ومتذيل الترتيب أوساسونا يبلغ 57 نقطة، كما أن الفارق في عدد الانتصارات بين الفريقين يبلغ 20 فوزاً، فقد حصد أوساسونا الـ3 نقاط في 3 مباريات فقط، بينما فعلها البارسا في 23 مباراة، أما عن الفارق في عدد الأهداف التي سجلها كل فريق، فإنه يساوي 60 هدفاً لمصلحة الفريق الكتالوني، ما يؤكد أن المباراة ما هي إلا حوار بين القمة والقاع. البارسا عاد للقمة برصيد 75 نقطة، وهو نفس رصيد الريال الذي يملك مباراة مؤجلة، ومن ثم يسعى الفريق الكتالوني إلى عدم التفريط في أي نقاط خلال المراحل الـ5 المتبقية على أمل أن يتعثر الريال في واحدة مبارياته الـ6 المقبلة، وعلى الرغم من أهمية المباراة، سواء للبارسا أو ضيفه أوساسونا من الناحية الكروية، إلا أن الصحافة الإسبانية انشغلت بقميص أوساسونا البرتقالي الجديد الذي تم تصميمه خصيصاً للمباراة لكي لا يتعارض مع ألوان قميص البارسا. وتتعلق آمال جماهير البارسا بالنجم الأرجنتيني ميسي الذي يبدأ رحلة البحث عن الهدف 501، فقد كان الأكثر تأثيراً في الكلاسيكو، وفي ظل غياب نيمار عن مباراة اليوم بسبب الإيقاف يتعين على ميسي القيام بجهد هجومي مضاعف، وتشير تقارير الصحف الكتالونية إلى أن أندري جوميز الذي لا يقدم أفضل مستوياته مع الفريق، وكذلك باكو ألكاسير سيحصلان على فرصة أكبر للمشاركة من أجل إثبات الذات. في المقابل، يبرز اسم سيرخيو ليون مهاجم أوساسونا، والذي يقدم موسماً جيداً على الرغم من كل عثرات فريقه، فقد سجل 10 أهداف من بين 34 هدفاً سجلها أوساسونا طوال الموسم ببطولة الدوري، وفي حال حدثت معجزة كروية في الكامب نو الليلة، فسيكون ليون بطلاً لها على الأرجح، حيث لا يوجد من هو أكثر تأثيراً منه في أداء فريقه. وفي استاد ريازور، يستضيف فريق ديبورتيفو لاكورونا نظيره المدريدي، ويسعى الريال للتعافي من عثرة الكلاسيكو، والبقاء شريكاً في قمة الليجا مع البارسا على أمل الفوز في المباراة المؤجلة أمام سلتا فيجو، والتي تحدد لها 17 مايو المقبل، وفي ظل الانشغال بالهزيمة من البارسا والسعي للتعويض في بقية المباريات بداية من موقعة الليلة أمام ديبورتيفو فإن الصحافة المدريدية تشن هجوماً ضارياً على جاريث بيل. النجم الويلزي الذي يرغب فلورنتينو بيريز في أن يجعله نجم الشباك الأول في مرحلة ما بعد رونالدو، فشل في تقديم ما يشفع له، وهو في نهاية المطاف لاعب متوسط المستوى والتأثير. وأشارت صحيفة «آس» المدريدية إلى أن بيريز يمارس ضغوطاً على جميع الأجهزة الفنية للريال من أجل إبقاء بيل أساسياً، وهو ما حدث مع أنشيلوتي وزيدان، وفي الكلاسيكو تم الدفع به أساسياً على حساب إيسكو، فتعرض الويلزي للإصابة للمرة الـ17 في مسيرته مع الملكي.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©