الاتحاد

الاتحاد نت

ألمانيا: الفنادق من حقها رفض المتطرفين

قضت محكمة ألمانية بالسماح لأصحاب الفنادق رفض استقبال يمينيين متطرفين كنزلاء بسبب قناعتهم السياسية. وفي المقابل، أوضحت المحكمة الاتحادية بمدينة كارلسروه في حيثيات قرارها اليوم الجمعة أن هذا القرار لا يسري إذا تم تأكيد حجز النزيل.

وبهذا الحكم، حقق الرئيس السابق للحزب القومي اليميني المتطرف، أودو فويجت، نجاحا جزئيا في دعواه التي حركها ضد صاحب فندق في ولاية براندنبورج. كان صاحب الفندق رفض استقبال فويجت بعد حجزه لعطلة استشفائية لديه بسبب اتجاهاته السياسية، وهو ما جعل فويجت يشعر بالتمييز ضده.

وذكرت المحكمة في حيثيات قرارها أن أصحاب الفنادق من حقهم رفض استقبال نزلاء "لكن قبل أن يتم تأكيد الحجز". وأضافت المحكمة أن مبدأ الدستور الألماني الذي لا يسمح بالتمييز ضد الأشخاص بناء على توجهاتهم السياسية، لا يسري بشكل مباشر على الأفراد ورجال الأعمال.

اقرأ أيضا