الاتحاد

الاقتصادي

فيديكس تُسيّر رحلات لدعم مبادرة تحدي الخليج من أجل الخير


دبي- الاتحاد: أعلنت فيديكس اكسبريس دعم المرحلة الرابعة عشرة لبرنامج مؤسسة 'الخليج من أجل الخير' لجمع الأموال لمشاريع إعادة الإعمار لأجزاء من سيريلانكا والتي تضررت من كارثة تسونامي التي ضربت القارة الآسيوية في ديسمبر الماضي·
ونظمت الشركة عدة رحلات خاصة للإغاثة منذ أن ضربت كارثة تسونامي المنطقة، إذ نقلت البضائع والمساعدات للعديد من الجمعيات والمؤسسات الخيرية التي شاركت في إغاثة وإعادة تأهيل ضحايا الكارثة في سيريلانكا·
ويشمل 'تحدي الخليج من أجل الخير' خلال الفترة من 4 إلى 13 أغسطس نشاطات مختلفة على مدى سبعة أيام في بعض أجمل المناطق الريفية في سيريلانكا وتشتمل على النزهات الطويلة على الأقدام وركوب الدراجات وتسلق أعلى قمتين في البلاد·
وسيمر المشاركون في برنامج التحدي في بعض المناطق الأكثر تضرراً بكارثة تسونامي، وقد قام المشاركون في التحدي بتأمين الرعاية لأنفسهم من خلال جمع التبرعات وتنظيم فعاليات متنوعة· وستذهب الأموال التي سيتم جمعها بعد اقتطاع تكاليف الرحلة منها لجهود إعادة بناء قرية كوداويلا في جنوب سيريلانكا التي تأثرت من كارثة تسونامي، وتتعاون مؤسسة 'الخليج من أجل الخير' مع مؤسسة سيريلانيكية لبناء المدارس والعيادات الطبية وتوفير موارد مياه الشُرب الآمنة·
وقال حمدي عثمان، نائب الرئيس الإقليمي في فيديكس الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وإفريقيا: تواصل فيديكس اهتمامها بالناجين من كارثة تسونامي على أعلى المستويات ورعايتنا لهذه المبادرة تمنحنا فرصة ممتازة لجمع المال لعمليات الإغاثة وأيضاً لإبراز الحاجة للمزيد من المساعدات على المدى الطويل، وما زالت فيديكس تلتزم بنقل البضائع والمواد لشركائنا من المؤسسات الخيرية في سريلانكا·
وقال برايان ويلكي مدير مؤسسة الخليج من أجل الخير: تضمن الرعاية التي تقدمها فيديكس نجاح تحدينا الرابع عشر لأنها ستسهم في تقليص تكاليفنا وفي تعزيز فعالية الأموال التي ستجمعها الحملة لجهود إعادة الإعمار في سيريلانكا·

اقرأ أيضا

"الفيدرالي" يتخلى عن صبره ويمهد لخفض الفائدة