الاتحاد

الإمارات

وزير التربية يرأس وفد الدولة في مؤتمر لندن الدولي لتكنولوجيا التعليم

أكد معالي حميد محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم أن الوزارة تسعى إلى رفد المدارس بشتى وسائل التعليم المتقدمة من تقنيات وتكنولوجيا معلومات من أجل مواكبة عمليات التطوير التي تستهدف البيئة التعليمية والمقررات الدراسية ووضع الطالب أمام آفاق تعليم واسعة ينهل من خلالها العلوم والمعارف التي تمكنه من خدمة وطنه والحفاظ على مكتسبات الدولة وإنجازاتها.
جاء ذلك لدى مغادرة معاليه البلاد مساء أمس الأول على رأس وفد رسمي من وزارة التربية متوجهاً إلى لندن للمشاركة في المؤتمر الدولي لتكنولوجيا التعليم الذي يحضره وزراء التعليم في دول العالم المختلفة، إلى جانب نخبة من المتخصصين ومن المؤسسات الدولية الكبرى العاملة في مجال تكنولوجيا التعليم. وأكد معاليه أن وزارة التربية تدرك حجم المسؤولية التي تقع على عاتقها وهي تؤهل أجيالاً تتفتح عقولها كل يوم على تقنيات وتحديات جديدة تزيد من إصرارها على النهل من العلوم المتقدمة، وهو ما يجعل الوزارة تتمسك بنظرية التطوير الشامل الذي يستهدف توفير بيئة تعليمية أكثر تقدماً. واعتبر معاليه أن المؤتمر الدولي لتكنولوجيا التعليم والمعرض المصاحب له وكذلك الزيارات الميدانية التي سيقوم بها الوفد لعدد من المدارس فرصة كبيرة للاطلاع على التجارب المتقدمة في مجال تكنولويجا التعليم والتعرف إلى أحدث ما وصل إليه العالم من أساليب التدريس وغيرها من طرائق التعليم.
ويضم وفد الدولة شيخة الشامسي المدير التنفيذي للشؤون التعليمية بالإنابة وناصر العوضي مدير إدارة الموارد البشرية وكنيز العبدولي مديرة إدارة الإرشاد الطلابي بالإنابة

اقرأ أيضا