الاتحاد

الرياضي

ريجيكامب: تجاوز دبا يعني منافسة الوحدة على الدرع

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

استعاد الوحدة جهود مراد باتنا وسلطان الغافري العائدين من الإيقاف، بجانب إسماعيل مطر الذي انتهت عقوبة إيقافه مباراتين، ويؤدي «العنابي» تدريباً صباحياً اليوم، قبل أن يتوجه بعد تناول الغداء إلى الفجيرة، استعداداً لخوض من مباراته أمام «النواخذة»، والتي يدخلها بصفوف متكاملة، حيث لا يفقد أي لاعب للإيقاف أو الإصابة، باستثناء حمدان الكمالي.
وأكد الروماني لورينت ريجيكامب، مدرب الفريق، أن مباراة دبا الفجيرة هي الأهم لفريقه في الموسم، لأن الفوز بها يعني أن الوحدة سيكون منافساً قوياً على الدوري، مبيناً أن الأهم أن يفوز، بغض النظر عن ما تسفر عنه مباراة الوصل والعين التي تقام في اليوم نفسه، وقال: «علينا أن نفوز وسنرى ما يحدث في المباراة الأخرى، وكما ذكرت سابقاً لا توجد أي ضغوطات، ونعمل على تقديم كرة جميلة، وعندما نكون أفضل في أي مباراة سنفوز».
وأضاف: «المباراة هي الأولى في الدور الثاني، ومهمة جداً من حيث ترتيبنا في المسابقة، نواجه فريقاً قدم مستويات جيدة في الدور الأول، وغير لاعبين من أجانبه، لذلك علينا التعامل معه بحذر، وأمل أن يكون فريقي في مستوى جيد، وأن يحقق النتيجة التي نبحث عنها».
واعتبر ريجيكامب أن مواجهة دبا الفجيرة تختلف عن سابقتها أمام الجزيرة، وقال: «مباراة الجزيرة عادية سيطرنا فيها من بدايتها وحتى النهاية، والمنافس غداً مختلف».
وأكد عبد الباسط محمد، مدير فريق الوحدة، أن «العنابي» حقق مكاسب عدة من فوزه الأخير على الجزيرة، وهو الأول لفريق منافس على البطولة، مبيناً أن الفوز أكد قوة وجاهزية «أصحاب السعادة»، خاصة أنه تحقق في ظروف صعبة على الفريق، وفي غياب 3 من أهم عناصره إسماعيل مطر والغافري وباتنا، مشيراً إلى أن المستوى الذي حققه الفريق كشف العمل الكبير الذي قام به الجهازان الفني والطبي في تحضير الفريق والمصابين حتى يكون الفريق قادراً على تحقيق النتائج الإيجابية بالعناصر الموجودة.

اقرأ أيضا

الوحدة والفجيرة.. "الظروف المتباينة"