الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
تنوير صاحب الدحل
9 أغسطس 2005

الدحل·· نقب تفتحه السيول على مدى الأيام ببطن الأرض، ويكبر حتى يصير جباً، ويصبح مورداً·ومن العادة ألا يرد هذا المورد إلا الشجاع لأنه قد يصبح مأوى للسباع وغيرها· وكان يوجد بالصمان بنجد خمسة دحول ماؤها عذب بارد· وقد حكي أن إعرابياً صالحاً سلك طريقه الى الدحل وأخطأ بابه وتاه في داخله، والداخل لا يدرك فيه ليلاً أو نهاراً لأنه ظلام دامس· وحاول أخوه البحث عنه دون جدوى حتى يئس، ومرت أربعون يوماً كانت كافية لجعله في عداد الذين ماتوا وانتهوا· ولكن رحمة الله ولطفه أدركته فقد فوجئ به أهله·· إذ يرونه قادماً عليهم وكأنه خارج من مقبره!! وسألوه كيف خرجت؟
قال: سمعت صوت أقدام·· فتبعتها حتى ظهر النور، وإذا الأقدام لثعلب!!
وتابعت السير حتى خرجت·· لكنني ما كان لي قدرة على الإبصار، ومن حسن حظي وجدتني على مقربة من مضارب بدو عالجوني حتى رد الله إليّ بصري·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©