الاتحاد

الاقتصادي

التنظيم العقاري تشرف على معارض دبي

مساع لضبط الأسواق العقارية في دبي

مساع لضبط الأسواق العقارية في دبي

في خطوة مهمة في اتجاه تنظيم قطاع المعارض العقاري في دبي، بدأت مؤسسة التنظيم العقاري إخضاع كافة المعارض العقارية في دبي لإشرافها، تنفيذا لمرسوم تأسيس المؤسسة، ومنحت الهيئة أمس أول ترخيص لمعرض عقاري يقام في الدولة لشركة ''الاستراتيجي للتسويق وتنظيم المعارض''، وسيقام ''معرض العقارات الدولي ''2008 في الفترة من 17 إلى 19 فبراير المقبل·
وقال المهندس مروان بن غليطة، الرئيس التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري في دبي: الخطوة الأولى في تنظيم قطاع المعارض العقارية تبدأ بالمعارض الخاصة بمشروعات داخل دبي، وتليها خطوة أخرى تتعلق بأي معرض عقاري يقام على أرض دبي، بغض النظر عن موقع المشروع، موضحا أن عام 2008 هو البداية الحقيقية للتنظيم الشامل للقطاع العقاري في دبي، ولا شك أن المعارض جزء من هذا التنظيم·
وأضاف في رد على سؤال لـ''الاتحاد'': إن الهدف من هذا التنظيم توفير مظلة الحماية للبيئة العقارية في دبي، مؤكدا انه لن يقام أي معرض إلا بإشراف المؤسسة، كما أن الحماية تستهدف توعية المستثمر عند الشراء والتعامل مع شركة عقارية، لابد أن يتأكد من كون تلك الشركة مسجلة ولها سجل مناسب، وأن المشروع قائم، مع وجود ضمانات تحمي حقوقه·
وأشار إلى أن معارض الترويج والبيع لعقارات مدن ودول أخرى خارج دبي ستخضع لتنظيم وإشراف مؤسسة التنظيم العقاري، لافتا إلى أنه وقبل نهاية العام الجاري، فإن تنظيم أي معرض سيقام على أرض دبي لابد من الحصول على موافقة المؤسسة، ولن نسمح لأي منظم بدخول السوق غير مرخص له، فهدفنا حماية السوق والمستثمر والمشتري، وسمعة الدولة في الأساس، وهناك عقوبات منصوص عليها في القانون·
وقال بن غليطة: نستطيع القول ان المؤسسة بدأت خطوة في اتجاه ضبط السوق العقاري، وذلك ضمن منظومة متكاملة، مؤكدا أنه لا يوجد مطور عقاري جديد يدخل السوق العقاري، إلا ويحمل ترخيصا من المؤسسة، ولن يتم الإعلان عن مشروع لا يحصل على موافقة المؤسسة، في الوقت الذي ما زلنا نستقبل فيه طلبات الشركات القائمة لتوفيق أوضاعها وفقا للقانون، وللتسجيل والترخيص لدى المؤسسة·
وأشار إلى أن عدد الشركات المسجلة لدى المؤسسة ارتفع إلى 410 شركات حتى الآن، وهناك عدد منها شركات جديدة تدخل السوق لأول مرة، مشيرا إلى انه وقبل إنشاء المؤسسة لم يكن هناك مصدر بيانات حول القطاع العقاري، ونعتقد أنه من الآن نستطيع القول أننا نخطو نحو صياغة مركز معلومات عن القطاع العقاري، وذلك لأول مرة·
وفي مؤتمر صحفي قام المهندس مروان بن غليطة بتسليم داوود الشيزاوي المدير التنفيذي لشركة ''الاستراتيجي للتسويق وتنظيم المعارض''، شهادة تؤكد تسجيل ''معرض العقارات الدولي ''2008 لدى المؤسسة وفق الضوابط والأحكام الخاصة بمتطلبات الترويج العقاري وإبرام اتفاقية بين الطرفين تبين الشروط الواجب توفرها في الشركات العقارية المشاركة في المعرض·
وقال بن غليطة: رغم قصر الفترة التي تأسست فيها المؤسسة ومن خلال دعم القيادة وإسناد دائرة الأراضي والأملاك والكوادر الوطنية المدربة تدريباً عالياً، ستلعب المؤسسة دورا أساسيا في عملية تنظيم السوق العقاري، حيث رسخت مبدأ الشفافية الذي اعتمدته لتنظيم قطاع العقارات في إمارة دبي وتعزيز نموه وتطويره· وننصح الراغبين في الشراء أو الاستثمار بضرورة عدم التعامل مع اي شركة عقارية أو مطور أو وسيط او مدير ائتمان عقاري إلا بعد التأكد من كونهم مسجلين معتمدين من قبل المؤسسة وتنطبق عليهم الشروط المنصوص عليها في القانون رقم (8)·
وأضاف بن غليطة: تعتبر المعارض من أهم الفعاليات المرتبطة بصناعة العقار، ولذلك نحن ندعم ونساند ''معرض العقارات الدولي ''2008 وغيره من المعارض· وتعد هذه الخطوة دليلا على العلاقة الوثيقة التي تجمع المؤسسة و''دائرة أراضي وأملاك دبي'' بـ''الاستراتيجي للتسويق وتنظيم المعارض''، حيث كان الدعم الذي قدمته الدائرة عنصرا أساسيا في نجاح الدورات السابقة في ''معرض العقارات الدولي''، ونثق في عدم قيام وسائل الإعلام بنشر إعلانات تجارية لمشاريع ومعارض عقارية لم يقم أصحابها بتسجيلها طبقا للقانون رقم 8 لسنة ·2007 وقال داوود الشيزاوي: سيقام معرض العقارات الدولي لمدة ثلاثة أيام بين 17 و19 فبراير في مركز دبي الدولي للمعارض، مؤكدا أن المعرض يسهم في تطوير القطاع العقاري في الإمارات، حيث يعد المعرض العقاري الأول الذي يعقد اتفاقية مع ''ريرا''، مشيرا إلى أن 200 شركة ستشارك في المعرض، و60 في المئة منها شركات محلية·وأضاف: أن معرض العقارات الدولي 2008 يحظى بمشاركة المشاريع العقارية الرائدة من كافة أنحاء العالم، التي تتراوح بين العقارات التجارية ومشاريع تطوير العقاري السكنية المنخفضة والعالية الكثافة بالإضافة إلى مراكز الترفيه والتسوق فضلا عن الفنادق والمنتجعات الفاخرة·

اقرأ أيضا

إدارة "المركزي" الإماراتي تعقد اجتماعها الرابع هذه السنة