الاتحاد

الرياضي

محمد خميس ضمن العشرة الكبار المتأهلين لأولمبياد لندن في رفع الأثقال

جانب من منافسات البطولة (تصوير أشرف العمرة)

جانب من منافسات البطولة (تصوير أشرف العمرة)

يبدأ بطلنا الأولمبي محمد خميس مشواره مساء غد في النسخة الثالثة لبطولة فزاع الدولية لرفعات القوة التي انطلقت أمس برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ويستضيفها نادي دبي للرياضات الخاصة بمشاركة 124 لاعباً ولاعبة يمثلون 27 دولة هى الإمارات، الجزائر، استراليا، أذربيجان، البحرين، مصر، ألمانيا، بريطانيا، اليونان، العراق، الأردن، كازخستان، ليبيريا، ماليزيا، المكسيك، المغرب، هولندا، نيجيريا، النرويج، سلطنة عُمان، الفلبين، بولندا، المملكة العربية السعودية، جنوب افريقيا، طاجكستان، تايلاند، تركيا.
ويطمح محمد خميس إلى تكرار سيناريو فوزه بالميدالية الذهبية في بطولات فزاع قبل عامين بعد أن حرمته العملية الجراحية التي أجراها من المشاركة في النسخة الماضية.
وكان بطلنا الأولمبي صاحب أول ميدالية ذهبية للإمارات في دورة الألعاب شبه الأولمبية قد تأهل ضمن العشرة الكبار إلى أولمبياد لندن 2012 في وزن 90 كجم لرفع الأثقال مع أبرز أبطال العالم أبرزهم من الصين، ومصر، واليونان، ونيجريا. وقال محمد خميس انه يسعى للفوز بالميدالية الذهبية في البطولة، مؤكداً أنها من البطولات العالمية التي لها سمعتها في رفعات القوة. وقال: إن مشاركة 124 لاعبا ولاعبة يثري المسابقة، خاصة أن الأبطال العالميين رفعوا شعار التأهل إلى أولمبياد لندن 2012.
وأسفرت نتائج اليوم الأول للبطولة لمسابقة السيدات عن فوز النيجيرية اورينا بالميدالية الذهبية في وزن 48 كجم، بينما كانت الفضية من نصيب التركية سلين، فيما فازت بالميدالية البرونزية المغربية خديجة عاصم.
وفي وزن 44 كجم كانت الميدالية الذهبية من نصيب تركيا أيضاً والفضية ذهبت لبولندا، بينما فازت نيجيريا بالبرونزية، وحلقت تركيا بذهبية وزن 40 كجم.
من جانبه وجه ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي للرياضات الخاصة رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولات فزاع للمعاقين الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي على مبادرته بتنظيم بطولات فزاع للمعاقين والتي أصابت الهدف مشيراً إلى أنها رسالة من سموه للمجتمع الرياضي.
كما وجه الشكر إلى مطر الطاير رئيس مجلس إدارة هيئة الطرق والمواصلات على تخصيص حافلات للوفود المشاركة في الحدث.
وقال: إن بطولات فزاع أضحت عالمية في أعقاب النجاح المنشود الذي حققته واتساع دائرة المشاركة في جميع البطولات حيث فرضت نفسها على الخريطة العالمية مما يعزز من فرص نجاحها خلال النسخ المقبلة.
وقال: البطولة حظيت بالاعتراف الدولي ضمن روزنامة بطولات الاتحاد الدولي حيث تعد النسخة المقبلة آخر البطولات التأهيلية لدورة الألعاب شبه الأولمبية التي تجرى أحداثها في لندن 2012 مما يؤكد قدرة أبناء الإمارات على تنظيم مثل هذه الأحداث مما انعكس إيجاباً على الصعيد الفني للبطولة.
وأضاف: نتطلع لتحويل بطولات فزاع إلى أولمبياد مصغر في المستقبل في أعقاب المكانة المرموقة التي تبوأتها في خريطة المعاقين.
وذكر أن البطولة الدولية لأم الألعاب تعد آخر بطولات فزاع لهذا الموسم، مؤكداً أن النادي سيستضيف بطولة العالم للشباب على الكراسي المتحركة في ألعاب القوى ورفع الاثقال وكرة الطاولة من 14 إلى 21 أبريل المقبل.
من ناحيته وصف أحمد محمد حسن رئيس اللجنة الفنية للبطولة مسابقات اليوم الأول في أوزان 40، 44، 48 كجم بمشاركة 9 لاعبات بالقوية.
وقال: بطولة فزاع أضحت من الأحداث المهمة في المعاقين، آملاً أن ُتكلل مساعي الجميع في تحقيق النجاح المنشود، وأضاف: أن حظوظ اللاعبة فاطمة الكعبي جيدة للوصول إلى منصات التتويج.
وقال المغربي تيتو قاسم مدرب بطلنا محمد خميس إن الرسم البياني لبطولات فزاع في تصاعد مستمر، خاصة أن البطولة تأهيلية إلى أولمبياد لندن.
وأضاف: المرحلة المقبلة تتطلب جهداً مضاعفاً ومشتركاً بين اتحاد المعاقين ونادي دبى للرياضات الخاصة وجهة عمل محمد خميس بغية توفير كل عوامل النجاح لبطلنا الأولمبي فى هذه التظاهرة الأولمبية حتى يواصل مسيرته الناجحة وعدم التفريط في المكتسبات التي حققها خلال المرحلة الماضية.

العصيمي: «فزاع» من نجاح إلى آخر

دبى (الاتحاد) - وجه ماجد العصيمي مدير بطولات فزاع للمعاقين الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي على مكارمه السخية والتي ساهمت في دمج المعاقين في المجتمع مشيراً إلى أن بطولات فزاع اكتسبت سمعة كبيرة وتسير من نجاح إلى آخر في أعقاب الاهتمام الكبير من سموه ببطولات المعاقين.
وقال: اللجنة المنظمة لن تترد لحظة في توفير كل عوامل النجاح لبطولات فزاع خاصة أنها أضحت من البطولات التأهيلية لأولمبياد لندن 2012. وأضاف: نتطلع إلى أن تحقق بطولات فزاع أهدافها التي أقيمت من أجلها في أعقاب الاهتمام الكبير الذي يوليه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم لهذه الشريحة الفاعلة في المجتمع.

اقرأ أيضا