الاتحاد

الاقتصادي

وزير الشؤون الخارجية الفرنسي في جولة بموقع متحف «اللوفر أبوظبي»

الوزير الفرنسي خلال الجولة  (من المصدر)

الوزير الفرنسي خلال الجولة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

استقبلت شركة التطوير والاستثمار السياحي، الشركة المطورة لجزيرة السعديات والمنطقة الثقافية في السعديات، معالي لوران فابيوس، وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية الفرنسي، وجان نوفيل، المعماري الذي وضع تصاميم متحف «اللوفر أبوظبي»، في جولة على موقع بناء متحف «اللوفر أبوظبي».
وضم الوفد الضيف عدداً من موظفي الحكومة الفرنسية يرافقه موظفو الإدارة العليا في شركة التطوير والاستثمار السياحي وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة. شملت الجولة الاطلاع على قبة المتحف المميزة التي تتيح للضوء بالمرور خلالها لتنير قاعات المتحف وأروقته ضمن ما بات يُعرف بتأثير «شعاع النور» وفق رؤية المصمم المعماري جان نوفيل، كما اطلع الوفد على آخر مستجدات العمليات التطويرية الجارية بما فيها تركيب 30 ألف متر مربع من الحجر الطبيعي.
الجدير ذكره أن العمليات التطويرية لمتحف «اللوفر أبوظبي» قد أرسيت في العام 2013 إلى ائتلاف مشترك بقيادة أرابتك يضم «كونستراكتورا سان خوسيه أس أيه»، و«أوجيه أبوظبي ذ.م.م».
ويتألف «اللوفر أبوظبي» من قاعات عرض دائمة، وقاعة أخرى مخصصة للمعارض المؤقتة، ومتحف للأطفال، ومسرح، إضافة إلى مجموعة غنية ومتنوعة من الأعمال الفنية الخالدة تتوزع على مساحة 9200 متر مربع.

اقرأ أيضا

صندوق النقد يدرس مخاطر المناخ على أسواق المال