الاتحاد

عربي ودولي

دول «التعاون» تبحث احتياجات اليمن «العاجلة» أواخر مارس


صنعاء (الاتحاد)- تحتضن الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي، يوم 21 مارس الجاري، اجتماعا فنيا يبحث «الاحتياجات الإنسانية العاجلة لليمن».وقال وكيل وزارة التخطيط والتعاون الدولي اليمني، محمد الحاوري، إن «خبراء ومسؤولين من القطاع الاقتصادي في الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة»سيشاركون في هذا الاجتماع، بالإضافة إلى ممثلين عن الحكومة الانتقالية اليمنية.وأوضح الحاوري إن الحكومة الانتقالية تعد حاليا ملفا عن «أهم أولويات التدخل الإنساني العاجل في قطاعات متعددة»،.
ولفت المسؤول اليمني إلى أن «الاحتياجات التنموية والدعم الاقتصادي» المطلوب لليمن، البلد الأفقر في المنطقة، «سيتم مناقشته في اجتماع مجموعة «أصدقاء اليمن» يومي 23 و24 أبريل القادم في الرياض.
بدورها، حذرت مسؤولة في منظمة الأمم المتحدة من الوضع الصحي في اليمن، قائلة إنه «على وشك الانهيار إذا لم يتم معالجته».وقالت مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومدير البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة للدول العربية، أمة العليم السوسوة، في تصريح لصحيفة «26 سبتمبر» اليمنية العسكرية، إن النداءات الإنسانية بشأن تقديم الدعم العاجل لليمن «لقيت بعض الاستجابات لكنها ليست كافية»، مشيرة إلى عودة أكثر من 100 موظف دولي إلى اليمن، بعد موجة الاضطرابات، التي عانى منها هذا البلد، طوال العام المنصرم.

اقرأ أيضا

قتلى وجرحى في هجوم على معسكر للجيش المالي