الاتحاد

الرياضي

حتا وشباب الأهلي دبي «الفرحة الغائبة»!

مراد المصري (حتا)

يلتقي حتا مع شباب الأهلي دبي، في مواجهة عنوانها البحث عن الفوز، بعدما فشل «الإعصار» في معانقة الفوز خلال آخر مباراتين بدوري الخليج العربي، فيما لم ينجح شباب الأهلي دبي في تذوق طعم الانتصار في 7 مباريات على التوالي، ليكون مجموع مباريات الفريقين من دون «فرحة مكتملة» 9 لقاءات، وبالتالي يترقبان «العاشرة» للإعلان عن فائز منهما في «الجولة 12»!
ويشترك الفريقان في أنهما تكبدا مرارة الخسارة في نهاية الدور الأول، حتا أمام عجمان بهدف، جعله في موقف غير مريح على لائحة الترتيب، في ظل البحث عن الهروب من مناطق خوض المواجهات الفاصلة على النجاة من الهبوط في نهاية الموسم، فيما تعرض شباب الأهلي دبي للخسارة أمام الوصل بثلاثية، أطاحت آماله للتواجد بين أهل المقدمة، علماً أن الفريق حقق فوزه الأخير قبل 88 يوماً، حينما تفوق على الإمارات برباعية، تعادل بعدها ست مرات في عهد المدرب السابق الروماني كوزمين أمام الشارقة والوحدة والجزيرة ودبا الفجيرة والنصر والظفرة، تبعها الخسارة مع مهدي علي أمام «الإمبراطور». وتعتبر المباراة تكراراً لـ «البروفة» التي خاضها الفريقان في كأس الخليج العربي منذ أقل من أسبوعين، تحديداً 30 ديسمبر الماضي، وحقق وقتها شباب الأهلي دبي الفوز بثلاثية.

محمود قاسم: هدفنا واضح في «دور الحصاد»
أكد محمود قاسم، لاعب حتا، أن فريقه يتطلع لحصد النقاط الثلاث، رغم قوة المنافس، مع رغبة المجموعة بأكملها للتعويض في الدور الثاني، وخوض كل مباراة بتركيز عالٍ، وقال: هدفنا واضح في الدور الثاني، وهو جمع أكبر قدر ممكن من النقاط، ونحاول التعويض ما حدث سابقاً. وأضاف: عملنا مع المدرب في الفترة الماضية، مع التركيز على رفع اللياقة البدنية، والجوانب التكتيكية، لا نلتفت إلى الخسارة أمام شباب الأهلي دبي في كأس الخليج العربي.

عبد العزيز هيكل: مواصلة الانتصارات
أشار عبد العزيز هيكل، لاعب شباب الأهلي دبي، إلى أن فريقه يدخل مباراة اليوم أمام حتا، بطموح الفوز ومواصلة سلسلة الانتصارات التي حققها في آخر ثلاث مباريات بكأس الخليج العربي، وبالتالي استثمار النتائج الإيجابية، والعودة إلى سكة الانتصارات في الدوري، حتى يعدل الفريق من وضعه، ويعود إلى أجواء المنافسة بقوة.

اقرأ أيضا

منصور بن زايد: علاقات الإمارات والسعودية متميزة ونموذجية