الاتحاد

الرياضي

صدارة بحرينية في ختام منافسات ألعاب القوى

البحرين ضربت بقوة في منافسات «أم الألعاب»

البحرين ضربت بقوة في منافسات «أم الألعاب»

اختتمت أمس الأول باستاد القوات المسلحة بمركز الشعبة العسكرية منافسات ألعاب القوى، والتي استمرت يومين أقيمت خلالهما العديد من المنافسات التي شهدت مشاركة عدد كبير من اللاعبات اللاتي مثلن الدول الخمس المشاركة في البطولة.
وبدأ اليوم الختامي بمنافسات الوثب الطويل والذي شهد تألقا بحرينياً، حيث ظفرت بالميدالية الذهبية اللاعبة البحرينية مريم الأنصاري بتسجيلها مسافة 5:16 متر، في حين ذهبت الميدالية الفضية إلى اللاعبة القطرية ريما ألين توماس والتي سجلت مسافة قدرها 5:16 م، أما المركز الثالث والميدالية البرونزية فكانت من نصيب مملكة البحرين من خلال اللاعبة نور إبراهيم والتي سجلت مسافة 5:11 م.
واستمر تألق لاعبات مملكة البحرين في اليوم الثاني من ألعاب القوى، حيث حققت اللاعبة البحرينية بسمة محمد الميدالية الذهبية في مسابقة القرص بتسجيلها مسافة بلغت 32:78 م، وذهب المركز الثاني والفضية للاعبة الكويتية شهد صلاح بتسجيلها مسافة 24:53 م، وكانت البرونزية من نصيب دولة قطر والتي جاءت عن طريق اللاعبة بثينة نبيل ضاوي بتسجيلها مسافة 24:49 م.
وفي منافسات العدو، حققت سلطنة عمان أول ميدالية ذهبية لها في ألعاب القوى، في مسابقة 200 م، جاءت عن طريق اللاعبة شنونة صالح الحبسي بزمن وقدره 26:4 ثانية، في حين كان الفضة من نصيب القطرية نورة حسين مالكي والتي سجلت 26:6 ثانية، أما البرونزية فذهبت للبحرينية فاطمة عامر والتي سجلت زمناً قدره 27:7 ثانية.
وعبرت الناشئة شنونة الحبسي عن بالغ سعادتها بتحقيق أول ميدالية ذهبية لسلطنة عمان في منافسات ألعاب القوى، وأكدت أنها تشعر بالفخر أن تكون الميدالية الذهبية العمانية الوحيدة مسجلة باسمها.
ولم تخف الحبسي أنها تخوفت قبل بداية السباق وذلك لوجود عداءات حصلن على المراكز الأولى في سباق 100 م في اليوم الأول من انطلاق المنافسات ولكنها استطاعت التغلب عليهن بتوكلها على الله ثم ثقتها في قدراتها.
وأكدت شنونة أنها لن تتوقف عند هذا الحد وستسعى لأن تصبح بطلة في سباقات السرعة وبالأخص في سباق 200 م المفضل لديها.
وأهدت البطلة الذهبية شنونة الحبسي هذا الإنجاز إلى السلطان قابوس ولوطنهـا سلطنة عمان وبالأخص لمدربتها الغالية التي بذلت الجهد الكبير لإيصالها لما هي عليه الآن.
وعلى صعيد منافسات 800 م عدوا، حققت اللاعبة الإماراتية علياء سعيد الميدالية الذهبية الثالثة للإمارات في ألعاب القوى والثانية لها بعد وصولها إلى خط النهاية في زمن وقدره دقيقتان و15 ثانية، في حين ذهب المركز الثاني والميدالية الفضية للاعبة القطرية ندى نبيل عبدالله والتي حققت زمناً بلغ دقيقتين و34 ثانية، أما المركز الثالث والبرونزية فحققتها اللاعبة الإماراتية شهد جاسم بودبس والتي أنهت السباق بزمن دقيقتين و43 ثانية.
ومن جانبها، أعربت صاحبة الميدالية البرونزية العداءة الإماراتية الناشئة شهد بو دبس عن سعادتها الكبيرة بتمثيل الإمارات ورفع علمها عالياً في هذه البطولة.
ووصفت بو دبس المنافسة بالجيدة والتي كان من الممكن أن تكون أقوى لولا حرارة الجو التي أثرت سلباً على أدائها شخصياً.
وأهدت البطلة الإماراتية هذه الميدالية لحكومة وشعب الإمارات ووعدت أن تعمل جاهدة على تحسين مستواها لكي تصل إلى المنافسات العالمية والأولمبية قريباً.
واختتم اليوم بمنافسات 400 متر تتابع والذي شهد مشاركة عداءات من الإمارات وقطر والبحرين والكويت. وكانت المنافسة على المركز الأول محتدمة بين عداءات قطر والبحرين لتحسم عداءات قطر السباق ويحرزن الميدالية الذهبية بزمن 52:3 ثانية، فيما جاءت عداءات البحرين في المركز الثاني بزمن 52.5 ثانية، أما الميدالية البرونزية فكانت من نصيب عداءات الإمارات بزمن 55.9 ثانية، فيما حققت دولة الكويت المركز الرابع بزمن 56.3 ثانية.
وبذلك، وبحساب يومي منافسات ألعاب القوى، تصدرت مملكة البحرين المجموع العام للميداليات في ألعاب القوى بتحقيقها عشر ميداليات، منها أربع ذهبية ومثلها فضة وميداليتان برونزيتان، في حين احتلت الإمارات المركز الثاني برصيد ست ميداليات، ثلاث منها ذهبيات ومثلها برونز.
وجاءت دولة قطر في المركز الثالث برصيد ثماني ميداليات، منها ذهبيتان وبرونزيتان وأربع ميداليات فضية، وكان المركز الرابع من نصيب سلطنة عمان برصيد ميداليتين، واحدة ذهبية وأخرى فضية، في حين ذهب المركز الخامس إلى دولة الكويت بمجموع أربع ميداليات، واحدة منها فضية وثلاث برونزيات.
شهد تتويج العداءات بالميداليات حضور عدد كبير من مسؤولي الرياضة في مجلس التعاون الخليجي، حيث حضر مراسم التتويج كل من الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة الخليجية، والشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة رئيسة لجنة رياضة المرأة في مملكة البحرين رئيسة البعثة البحرينية، ونورة خليفة السويدي رئيسة اللجنة المنظمة العليا للبطولة، وطلال الهاشمي مدير البطولة، وأحلام المانع رئيسة البعثة القطرية.

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد ختامي مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل