الجمعة 20 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
تحرير 3 موظفين دوليين في خان يونس
9 أغسطس 2005

رام الله - تغريد سعادة والوكالات: تصاعدت حدة الفلتان الامني في الاراضي الفلسطينية خلال الاربع والعشرين ساعة الماضية والتي شهدت أحداثا مؤسفة حيث تمكنت قوات الامن الفلسطينية من تحرير ثلاثة موظفين يعملون لدى الامم المتحدة كانوا خطفوا في خان يونس جنوب قطاع غزة على ايدي مسلحين فلسطينيين بينهم اثنان من الاجانب وثالث فلسطيني·
وقالت مصادر أمنية فلسطينية 'ان قوة من الامن الوقائي الفلسطيني تساندها قوة من الشرطة والامن الوطني اقتحمت المكان الذى كان الخاطفون يحتجزون فيه الموظفين الثلاثة في منطقة حي البرابخه في خان يونس وسط اطلاق نار'·
وتابعت المصادر نفسها أنه 'تم تحرير الرهائن الثلاثة من دون ان يصابوا بأذى في حين لاذ الخاطفون بالفرار وتتم ملاحقتهم في شوارع خان يونس'· وأفاد شهود عيان 'ان اشتباكا مسلحا وقع بين الخاطفين وعناصر اجهزة الامن الفلسطيني ما ادى الى اصابة احد المارة في ساقه'· وأوضحت مصادر في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين 'الاونروا' انه تم الافراج عن الموظفين الثلاثة العاملين لديها بعد تدخل قوات الامن الفلسطيني 'وهم موجودون الان وبصحة جيدة لدى جهاز الامن الوقائي في خان يونس'· وكان شهود عيان نقلوا ان مسلحين خطفوا امس ثلاثة موظفين يعملون لدى الامم المتحدة بينهم اثنان من الاجانب هم البريطانية كريستين بلونت والسويسري ستيفان كارت وثالث فلسطيني وسط مدينة خان يونس· وقال الشهود ان 'مسلحين يستقلون سيارة اعترضوا سيارة تابعة للامم المتحدة وسط مدينة خان يونس كان يستقلها ثلاثة موظفين يعملون في (الاونروا) التابعة للامم المتحدة'· وأوضحوا ان اثنين من ركاب السيارة من الموظفين الاجانب والثالث فلسطيني· واضافوا ان 'المسلحين اقتادوا السيارة الى جهة مجهولة مع الموظفين الثلاثة'·
وكانت قوات الامن الفلسطيني اعتقلت امس الاول سليمان الفرا مدير المكتب الاعلامي لامين سر حركة 'فتح' فاروق القدومي في المدينة· واتهم القدومي مجموعة من جهاز الامن الوقائي بخطف الفرا مهددا ب'اتخاذ اقسى الاجراءات التأديبية في حق الخاطفين ومن يقف خلفهم اذا لم يفرج عن الاخ المناضل سليمان الفرا خلال 24 ساعة'·وهدد مسلحون الاحد باختطاف اجانب اذا لم يفرج عن الفرا فيما قاموا باحتلال مقر جمعية الهلال الاحمر وبناء تابع للبلدية واغلقوا المحال التجارية احتجاجا على اعتقال الفرا·
الى ذلك رحبت وزارة الداخلية الفلسطينية بتصريحات القدومى والتى تراجع فيها عن تشكيل ما يعرف باسم الجيش الشعبى· وقالت الداخلية فى بيان لها انها ترى فى التراجع عن تسمية الجيش الشعبى فى خانيونس مؤشرا ايجابيا على اعتبار أن هذه التسمية خطأ وذلك ما أوضحه القدومى امس· وأكدت 'الداخلية' أنها قامت باعتقال الفرا وفق الاصول المرعية وأن من حق الاجهزة الامنية ممارسة صلاحياتها فى هذا الاطار تجاه أى مواطن مهما كانت خلفيته أو انتماؤه السياسى أو العائلى اذ لا حصانة لاحد أمام سلطة القانون بالاضافة الى ذلك فإن كل من تورط فى تجاوزات قانونية ستتم ملاحقته دون أى اعتبارات قد تتعارض مع رغبات البعض مهما كانت سواء شخصية أو فصائلية·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©