الاتحاد

الإمارات

شرطة أبوظبي تنشئ مركزاً أمنياً للنظم الجغرافية

أعلن المقدم ناصر سليمان المسكري رئيس لجنة مشروع نظم المعلومات الجغرافية،عن عزم القيادة العامة لشرطة أبوظبي إنشاء مركز أمني لنظم المعلومات الجغرافية, حيث تم تحديد إستراتيجية واضحة المعالم للمشروع مع اتباع الحلول والتطبيقات الجغرافية وذات الطابع الشرطي، وذلك ضمن الخطة الإستراتيجية للقيادة.

وقال إن «الهدف الاستراتيجي لإنشاء المركز يتمثل بتطوير نظام أمني ذكي لدعم كافة أعمال الشرطة يعزز تكامل الأنظمة الأمنية المختلفة على صعيدي المعلومات والمعرفة، وذلك وفق خطة شاملة منبثقة من استراتيجية الشرطة وتتكامل مع استراتيجية وزارة الداخلية». وأضاف أن المشروع يخدم جميع مجالات العمل الشرطي مثل غرف العمليات, وتوزيع الدوريات والأفراد, ومواقع التحقيقات والأدلة الجنائية, وتحديد المواقع الحساسة والهامة, ودعم متخذ القرار لإدارة التغيير ونقل المعرفة ومجالات أخرى ، لافتاً إلى أن المشروع يساهم في توفير المعلومات المناسبة للشخص المختص بأسرع وقت ممكن وذلك من خلال اقتناء نظم وتطبيقات للشرطة مزودة بنظم معلومات جغرافية متطورة. وتابع قائلاً : سيشمل المشروع جميع الوحدات التنظيمية لشرطة أبوظبي والإدارات الشرطية في إمارات الدولة والهيئات والجهات العسكرية والأمنية والمدنية والمؤسسات التعليمية والجامعات الحكومية في الدولة . وسيتم تنفيذ المشروع على ثلاث مراحل, تتمثل المرحلة الأولى منه بتطوير استراتيجية نظم المعلومات الجغرافية والتي من المقرر الانتهاء منها خلال يوليو الجاري, في حين تتمثل المرحلة الثانية في إيجاد الحلول والتطبيقات المناسبة لنظم المعلومات الجغرافية حيث سيتم الانتهاء منها في منتصف ديسمبر ، فيما تشمل المرحلة الثالثة تطبيق النظام الشامل على كافة المستويات في الشرطة وتمتد من سنة 2010 حتى 2014 . ومن جانبه قال الملازم أول محمد صالح المنصوري مدير فرع نظم المعلومات الجغرافية، ومدير المشروع،:إن إجمالي مشاريع نظم المعلومات الجغرافية تبلغ 65 مشروعاً, مؤكداً أهمية إنشاء مقومات النظم الجغرافية وتنفيذ التطبيقات الأساسية والتي تحسن بدورها فاعلية الشرطة من خلال استخدام النظم الجغرافية، وتبادل المعلومات ذات البعد المكاني بدقة وسرعة تفيد أصحاب الاختصاص وصانع القرار.

اقرأ أيضا