الاتحاد

الإمارات

تعديل قانوني يتيح لمواطني «التعاون» ممارسة تجارتي التجزئة والجملة في الدولة

أبوظبي (الاتحاد)
وافق المجلس الوطني الاتحادي على مشروع قانون اتحادي بتعديل القانون الاتحادي رقم (2)لسنة 1989 في شأن السماح لمواطني دول مجلس التعاون بممارسة تجارتي التجزئة والجملة في الدولة، وتبنى توصية تطالب بدراسة إنشاء سجل اتحادي بحصر ملاك العقارات في الدولة، كما ناقش موضوع «سياسة هيئة وسوق الإمارات للأوراق المالية والسلع» وتبنى بشأنه عددا من التوصيات، جاء ذلك خلال جلسته المنعقدة أمس برئاسة معالي محمد احمد المر رئيس المجلس وحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ومعالي سلطان سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، ومعالي الدكتور أنور محمد قرقاش وزير الدولة لشؤون المَجلسِ الوَطنيِ الاتحادي.
إشادة بحملة «تراحموا» ومبادرة «شكراً حماة الوطن«
وأشاد المجلس الوطني الاتحادي بمبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بإطلاق جسر جوي من دولة الإمارات، لنقل مواد الإغاثة العاجلة، لمساعدة آلاف اللاجئين في الأردن ولبنان، إضافة إلى المتضررين في غزة وبقية الأراضي الفلسطينية ، لتجاوز العاصفة الثلجية القوية وموجة البرد القارس.
كما أشاد بتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بالبدء الفوري بإطلاق حملة «تراحموا» وإشراك كافة الجهات الرسمية والأهلية والقطاع الخاص لإغاثة اللاجئين المتضررين من العاصفة الثلجية «هدى» التي تضرب بلاد الشام ودرجات الحرارة المنخفضة خلال فصل الشتاء وذلك تعزيزاً للحس الإنساني الذي عرف به مجتمع الإمارات.
وثمن المجلس الوطني الاتحادي مبادرة «شكراً حماة الوطن» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بمناسبة ذكرى توليه مقاليد الحُكم في إمارة دبي.
استراتيجية وطنية لتمكين الشباب
وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة رداً على سؤال العضو الدكتورة شيخة عيسى العري حول التوسع في إنشاء مراكز أخرى جديدة للفتيات في الإمارة»، إن الوزارة بالتعاون مع الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة تقوم بإعداد الاستراتيجية الوطنية لتمكين الشباب بالدولة، التي ستكون بمثابة خريطة طريق لتوحيد كافة الجهود، لإعداد وتنمية أبناء وبنات الدولة والتواصل معهم وإتاحة الفرص لهم ليكونوا مواطنين قادرين على خدمة أسرهم ومجتمعهم ودولتهم العزيزة، والمشاركة في مسيرة العالم في إطار من الولاء والانتماء للوطن وقيادته وتاريخه وتراثه مع الحرص على فهم ودعم أهداف الوطن وغاياته.
وأكد معاليه أن الاستراتيجية ستكون من الأهمية بمكان لتحقيق جهود الوطن ومستقبل الدولة، مشيراً إلى أنه وبالنسبة للتوسع في المراكز الخاصة بالشباب والفتيات في إمارة رأس الخيمة يوجد مركز للفتيات يخدم عددا من المناطق وهناك مركز شباب الغيل، ونادٍ علمي في منطقة خزام يقدم خدماته للشباب والفتيات، ومن المقرر أن يبدأ هذا العام تنفيذ مركز زايد الرياضي في منطقة شمل ومن المقرر أن يفتتح خلال عامين، مؤكدا أنه سيتم في الاستراتيجية دراسة اقتراح التوسع في هذه المراكز حسب معايير محددة.
وعقبت الدكتورة العري بالقول: « طالما أن هناك خطة لدى الوزارة نتمنى أن تحظى إمارة رأس الخيمة بأكبر عدد تتوزع على مناطقها المختلفة في الإمارة وهذا طلب بنات رأس الخيمة، ورد معاليه، :» الوزارة في صدد إعداد الدراسات عن مختلف المراكز وسنتواصل مع العضوة، ونحن حريصون على تفعيل هذه المراكز لخدمة شبابنا وبناتنا وأبنائنا.
توطين قطاع الطيران المدني
وتوجه العضو علي عيسى النعيمي إلى سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني حول التوطين بالهيئة، ورد معاليه بأن نسبة التوطين في قطاع الطيارين بلغت 10 بالمائة من الموجودين في شركات الطيران الوطني، مؤكدا الالتزام بالتوطين.
وبشأن الآليات التي تم تطبيقها لتفعيل التوصيات»،الخاصة، بسياسة الهيئة العامة للطيران المدني منذ أكثر من ثلاث سنوات، أكد معالي الوزير المنصوري تنفيذ توصيات المجلس، حيث كلفت الحكومة الهيئة العامة للطيران المدني بمؤشر جديد وهو أن تكون الإمارات الأولى في مؤشر البنية التحتية عام 2021، كما اتجهت إلى تحويل خدماتها لتصبح إلكترونية بما يشمل أكثر من 400 خدمة، وتم تعديل ما يقارب من 35 مادة لعدم الازدواجية وتم رفع المذكرة إلى مجلس الوزراء وتم تحويلها للمحليات وتم الاتفاق على الكثير من النقاط، وسيتم رفع المسودة النهائية لمجلس الوزراء لاتخاذ القرار، ولفت معاليه إلى تقليص عدد الإدارات من 14 إلى 9 إدارات وأيضا القطاعات، ووصل معدل النمو إلى 9 بالمائة، وتم رفع دراسة لمراجعة شاملة لجميع رسوم الهيئة إلى مجلس الوزراء، مؤكدا أن معدل التوطين في الهيئة بلغ 45 بالمائة.
وفيما يتعلق بسؤال عضو المجلس عبد العزيز الزعابي بشأن تنظيم الوكالات التجارية، ولم لا يتم التوسع في هذا الأمر تعزيزا للمنافسة وخفضا للأسعار وتنشيطا للتجارة ».
رد معالي وزير الاقتصاد أن وزارة الاقتصاد اعتمدت على نقطة التوازن في الأسعار للوصول إلى منظومة متكاملة، وتم وضع مجموعة من الأليات لتحديد السلع. وتبنى المجلس توصية تطالب «بضرورة الاستمرار في تحرير التجارة بحيث تشمل المرحلة القادمة الملابس والعطور والمرحلة التي تليها القرطاسية والأدوات المكتبية للوصول إلى تحرير كافة السلع التجارية». وتبنى المجلس توصية تطالب بدراسة إنشاء سجل اتحادي بحصر ملاك العقارات في الدولة، بناء على سؤال قدمه العضو مروان بن غليطة، وهو يرتكز على الحاجة الماسة لإنشاء سجل اتحادي بحصر ملاك العقارات في الدولة. فلماذا لا يتم هذا الأمر». ورد معالي وزير الاقتصاد قائلا تنظيم العقارات هو شأن محلي يخص كل إمارة، مؤكدا أهمية هذا المقترح في توفير بيانات خاصة .

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يعفي المتعثرين من قروض برنامج الشيخ زايد للإسكان