الاتحاد

الإمارات

نهيان بن مبارك يؤكد استعداد التقنية لاستيعاب منتسبي القوات المسلحة

استقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم بقصره بالبطين قبل ظهر أمس لين كوسكي وزيرة التربية والتعليم والتدريب في حكومة ولاية فيكتوريا الاسترالية والوفد المرافق لها الذي يزور البلاد حاليا· وتم خلال المقابلة التي حضرها سعادة نول دونالد كامبل سفير استراليا لدى الدولة بحث ومتابعة تنفيذ بنود مذكرة التفاهم التي تم توقيعها في أبوظبي في فبراير العام الماضي بين وزارة التربية والتعليم وحكومة ولاية فيكتوريا· كما بحث معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان مع الوزيرة الاسترالية ايضا سبل التعاون في مجال التعليم التكنولوجي بين وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم والتدريب في الولاية الاسترالية·
واستقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بعد ذلك سعادة يورجن شتيلتسر السفير الألماني لدى الدولة الذي تباحث مع معاليه حول الزيارة المرتقبة التي سيقوم بها إلى الإمارات الشهر المقبل المستشار الألماني جيرهارد شرودر والتحضيرات الخاصة بزيارته لجامعة زايد· كما استقبل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بعد ذلك سعادة لاليث هيتي اراشي السفير السريلانكي لدى الدولة وبحث معه علاقات التعاون التعليمي بين البلدين كما ودعه بمناسبة انتهاء عمله كسفير لبلاده في الإمارات متمنيا له التوفيق في حياته العملية الجديدة·
وعلى صعيد آخر قال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم إن الاتفاقية التي وقعتها القوات المسلحة وكليات التقنية العليا في معرض آيدكس 2005 لتوفير تعليم فني متطور في شبكة معاهد للتكنولوجيا التطبيقية، تؤكد حرص القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة والمتابعة المستمرة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في الاهتمام بأبناء الدولة وتوفير التعليم التخصصي لهم·
وأكد معالي الشيخ نهيان في تصريح لوكالة انباء الإمارات أن هذه الاتفاقية نبعت من فكرة للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في إيجاد شبكة معاهد للتكنولوجيا التطبيقية لتهيئة طلبة الثانوية العامة من أبناء الدولة وإعدادهم على أعلى المستويات لخدمة الوطن في مختلف المجالات·
وأضاف أن ذلك دليل على اهتمام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بالتعليم باعتباره السلاح الأكبر والفعال لتعزيز امن الدولة واستقرارها والذي يتيح في نفس الوقت لأبناء الوطن المشاركة الفعالة في تنمية وطنهم الإمارات مسلحين في ذلك بالعلم والمعرفة مشيرا إلى أن إيمان الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بقوة التعليم وأثره في المجتمع وأهميته في تدريب الأفراد جعل سموه يهتم دائما بتدريب وتعليم ابناء الوطن·
وأوضح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان ان كليات التقنية العليا بموجب هذه الاتفاقية ستضع كل خبرتها التقنية التي تمتد إلى 15 عاما تحت تصرف هذه المؤسسة التقنية الأكاديمية الجديدة 'معاهد تطبيق التكنولوجيا' كي يستطيع أفراد القوات المسلحة دراسة كل التخصصات في مجال هيكلة الطيران وكافة المراحل الهندسية التي ستؤهلهم للمشاركة والقيام بدورهم الفعال في خدمة الوطن·
وردا على سؤال لوكالة أنباء الإمارات حول قدرة كليات التقنية على تغطية كافة الاحتياجات التقنية لمنتسبي القوات المسلحة وبما يجعلها تكتفي بعدم إرسالهم إلى الخارج رد معاليه بالإيجاب مؤكدا قدرة كليات التقنية العليا على توفير كل ما يحتاجه منتسبو القوات المسلحة من تدريب وتعليم على أعلى المستويات في التخصصات التقنية التي يحتاجون إليها مشيرا إلى أن كليات التقنية هي كليات معترف بها عالميا كما أنها تضاهي أعلى المستويات العالمية من حيث المناهج والمساقات·(وام)

اقرأ أيضا