الاتحاد

دنيا

«اسأل علي» دليلك الأجنبي للثقافة والسياحة في الإمارات

غلاف كتيّب “اسأل علي” لإمارة دبي

غلاف كتيّب “اسأل علي” لإمارة دبي

في أسلوب مرح لا يشبه كتب الدليل العادية، يتوجّه علي آل سلّوم مؤسس شركة “إمبريس آريبيا” Embrace Arabia ومستشار ثقافي، إلى السياح في كتيّب صغير الحجم دليلاً لهم للسياحة بمختلف أوجهها في إمارة دبي تحت عنوان “اسأل علي”، وهذا بعد أن أصدر سابقاً دليلاً مماثلاً عن إمارة أبوظبي.
بدأ مشروع “اسأل علي” في برنامج إذاعي بموقع الكتروني للسياح الراغبين برؤية الإمارات بعيون أبنائها وثقافتهم وتراثهم وفي مواقعها السياحية التي تعرّف بماضيها وحاضرها.
وأكثر من ذلك، فإن كتيّب “اسأل علي” الذي ترافقه رسوم لجايان سوبرامانيان والذي أنجزه فريق “اسأل علي”، يذهب إلى أبعد من رسم طريق لسياحة مفيدة وجميلة في الإمارة، إذ أنه وبأسلوب مرح وضمن تصميم مريح للقراءة في تقسيم الأعمدة في الصفحات ذات الحجم الصغير، يسرّ للسياح بما يعتبر أسراراً، وهي نصائح لن يجدها السياح في أي دليل سياحي، ومعلومات لا يبوح بها إلا من قرّر فعلاً أن يخوض السائح أبعد من زيارة الأمكنة ليصل إلى فهم الشعب الإماراتي...
عادات وتقاليد لا يعرفها الزائر، أو إذا سأل عنها قد تصله مشوّهة للواقع وغير صحيحة، يرفدها علي بعبارات عربية ترد في الكتيّب بالأحرف اللاتينية كي يقرأها السائح الأجنبي ويفسّرها له وما ليس مفسّراً نجده في هوامش الكتيّب إلى كلمات بسيطة عربية ومكتوبة بالأحرف العربية، ينصح فيها علي السائح أن يحفظها كرسمٍ لفهمها إذا لم تتوفر إزائها في الأماكن كلمات مترجمة في الإنجليزية، من مثل كلمة “مدخل”... وسواها.
ومنذ بداية الكتيّب، يحدّد علي آل سلوم قراءه، فهو يتوجه إليهم باللغة الإنجليزية، ويعتبرهم ضيوفه كإماراتي في وطنه يستقبلهم سياحاً ويحيّيهم بلغته بالأسلوب الإماراتي “حيّاكم الله”، ويعرض في رسالته الترحيبية بهم لجزئية جمالية في العولمة لجهة العيش في عدة أماكن في العالم ينتج عنها مزج في الثقافات، مشدداً على الاشتراك في العديد من القيم بين كل الجنسيات والثقافات المتنوعة حتى لو اختلفت المذاقات بين الناس، ومن هذه القيم كما يشير إليه، احترام الاختلاف عند الآخر.
كتيّب “اسأل علي” ليس إذا مجرّد دليل نجد فيه أرقام هواتف وخرائط”... إنما رحلة سياحية ثقافية بامتياز لا تشبه أي رحلة أخرى، فيها جرأة في الطرح عند بعض مفاصلها وجرأة أكبر في توضيح ما أشيع خطأ عن الثقافة والتقاليد الإماراتية.
يستعين علي بحركة جذب الانتباه للحديث عن معلومات سريعة إنما جد مفيدة، لكنه يسرّ لنا بخبر مهمّ جدا وربما ليس للتعميم إنما للاستفادة في رحلتنا، كأن يضع ترويسة لهذه المعلومات هي “بست” العبارة المتعارف عليها للفت الانتباه في الشرق والغرب معاً
“بست” وينصح علي المقيمين الجدد في الإمارات على تشجيع أولادهم على لعب كرة القدم مع الأولاد في بعض الأحياء كوسيلة للتعرف على الأصحاب، مشيراً إلى أن البعض يفضّل لعب كرة القدم حافي القدمي. لا تفوت معلومة صغيرة ومفيدة للسائح والمقيم الجديد إلا ويذكرها علي في كتيّبه، أو كما يقال في العربية هناك “الشاردة والواردة” جمعت في 202 صفحة في كتيّب من القطع الصغير أو ما اصطلح على تسميته بـ “كتيّب الجيب”.

اقرأ أيضا