الاتحاد

الرياضي

«أمناء» جائزة الإبداع الرياضي يطلع على محاور الدورة الرابعة

أحمد بن محمد يسلم القايد الجائزة في حفل التكريم

أحمد بن محمد يسلم القايد الجائزة في حفل التكريم

دبي - الشارقة (الاتحاد) - رفع مجلس أمناء “جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي” برقية تهنئة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، بمناسبة الذكرى السادسة لتولي سموه مقاليد الحكم في إمارة دبي، كما تقدم مجلس الأمناء بالشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على تشريفه للجائزة بحضوره حفل تكريم الفائزين بالدورة الثالثة للجائزة الخميس الماضي، وهي المرة الثانية التي يتشرف فيها القطاع الرياضي عموماً والجائزة على نحو خاص بحضور سموه حفل تكريم الفائزين بالجائزة الأكبر من حيث ارتباطها باسم صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وقيمتها المعنوية والمالية وتنوع فئاتها.
وتقدم مجلس الأمناء بالشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي الجائزة على دعمه المستمر ورعايته للجائزة، وإلى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس الجائزة على الدعم والتوجيهات السديدة لعمل مجلس الأمناء لتحقيق الأهداف السامية التي أطلقت الجائزة من أجلها، كما تقدم مجلس الأمناء بالتهنئة إلى الفائزين بالدورة الثالثة للجائزة من رياضيي الإمارات والوطن العربي الذين يمثلون العديد من الرياضات ومن مختلف الأجيال حيث تميزت الدورة الثالثة بفوز رياضيين من أصحاب التجارب الطويلة في القطاع الرياضي وآخرين من الشباب الذين تألقوا في دورة الألعاب الأولمبية الأولى للشباب في سنغافورة وكذلك في البطولات الرياضية الدولية الأخرى.
جاء ذلك خلال الاجتماع العاشر لمجلس الأمناء الذي ترأسه مطر الطاير رئيس مجلس الأمناء وحضره أعضاء مجلس الأمناء نوال المتوكل، الدكتور حسن مصطفى، الدكتور عبد اللطيف بخاري، الدكتور عاطف عضيبات، الدكتور أحمد الشريف (الأمين العام)، الدكتور خليفة الشعالي، محمد الجوكر، وتم فيه مناقشة العديد من المواضيع التي تتعلق بالدورة الثالثة للجائزة التي انتهت فعالياتها بحفل تكريم الفائزين والدورة الرابعة التي ستنطلق خلال الفترة المقبلة.
تحديد ملامح التقييم
واستعرض مجلس الأمناء التقرير الختامي للدورة الثالثة الذي تضمن خطة العمل المعتمدة وتنفيذ قرارات مجلس الأمناء والأعمال التي قامت بها الأمانة العامة للجائزة واللجان العاملة وهي: اللجنة الفنية ولجنة التحكيم ولجنة الاتصال والتسويق، حيث تم اعتماد التقرير، كما وجه رئيس مجلس الأمناء باستمرار العمل وفق المنهجية الموضوعة والحرص على تطوير العمل بشكل مستمر، وتم التوجيه أيضاً بإجراء تقييم للعمل في الجائزة خلال الدورات الثلاث المنصرمة وقبل إطلاق الدورة الرابعة، وتحديد ملامح هذا التقييم ومنهجيته والاقتراحات الخاصة بالعمل المستقبلي، وذلك من أجل ديمومة النجاح وتعزيز دور الجائزة وتأثيرها على جميع مفاصل العمل الرياضي من خلال تشجيع المبدعين وتكريمهم ونشر ثقافة الإبداع في العمل الرياضي في دولة الإمارات العربية المتحدة والوطن العربي.
واطلع مجلس الأمناء على المرحلة الأولى لتوسع الجائزة نحو العالمية والتي ستكون مخصصة للجان الأولمبية الوطنية والتي ستتنافس في فئة واحدة هي فئة الإبداع المؤسسي، حيث تم إطلاع الأعضاء على اللائحة المتعلقة بهذه الفئة وتم التوجيه بعقد لقاء بين اللجنتين الفنية والتحكيم للمناقشة التفصيلية للائحة ووضع نظام التقييم المؤسسي للجان الأولمبية الوطنية ورفعه لمجلس الأمناء من أجل اعتماده وتحديد محور التنافس للدورة الرابعة وآليات التحكيم وغيرها من النواحي التفصيلية لمنهجية العمل في الجائزة.
من جانبه توجه مطر الطاير بالشكر إلى أعضاء مجلس الأمناء الذين يمثلون نخبة من القيادات الرياضية في المنظمات الرياضية الدولية ومن الأساتذة والمختصين وأصحاب التجارب الناجحة المشهود لها في العمل الرياضي العربي، وقدم لكل عضو منهم شهادة تقدير على الدور الذي قدموه وسيواصلون تقديمه لترجمة أهداف الجائزة النابعة من رؤية وفكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، في رعاية وتكريم المبدعين وتأصيل فكر الإبداع في جميع أوجه العمل والحياة.
من جانب آخر حظي فوز نادي الثقة للمعاقين بالجائزة عن فئة أفضل مؤسسة محلية مناصفة مع اتحاد التايكواندو والكاراتيه وجائزة أفضل لاعب حقق نجاحات رياضية بأصداء واسعة في الأوساط.
اهتمام كبير
وقال طارق بن خادم رئيس مجلس إدارة النادي إن فوز النادي بالجائزة يعكس الاهتمام الكبير برياضة المعاقين ويبعث برسالة واضحة من الجائزة تعكس مدى الدعم الذي تلقاه رياضة المعاقين في الدولة.
وأضاف: منذ تأسيس النادي في العام 1987 وهو يرفل بدعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة (نصير المعاقين) ومتابعة ودعم سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وقال: نحن فخورون بما تحقق حتى الآن ونسير نحو تحقيق المزيد إذ تزيدنا الإنجازات قوة دفع جديدة للمضي قدماً نحو إنجازات جديدة.
وأشاد بالجهد والعطاء الجاد والأداء المتميز للقائمين على هذه الجائزة وهنأ أحمد ناصر الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي عضو مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين بمناسبة اختيار النادي للفوز بجائزة أفضل مؤسسة محلية وفوز محمد عبدالله القايد لاعب النادي بالجائزة وأشار إلى أن تحقيق النادي الفوز بهاتين الجائزتين يؤكد الجهد الكبير الذي يقوم به مجلس الإدارة وجميع العاملين بالنادي من أجل الوصول بالنادي لأفضل المراتب.
وتابع: ما يحققه أبطال النادي هو ثمرة الدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الذي يولي اهتماماً خاصاً بذوي الإعاقة وكذلك متابعة ودعم سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة.
تهنئة من خور فكان
من جانبه وجه عبد الرزاق رشيد رئيس مجلس إدارة نادي خورفكان للمعاقين التهنئة لنادي الثقة على الفوز بالجائزتين مؤكداً أن النجاح الذي حققه نادي الثقة للمعاقين هو نجاح للجميع في ظل التوأمة التي تجمع الناديين وأن الجائزة سوف تكون دافع لكافة العاملين في حقل رياضة ذوي الإعاقة لمواصلة الجهد من أجل تحقيق النجاحات في كافة المجالات.
ومن جانبه أكد أحمد سالم المظلوم المدير التنفيذي للنادي أن الفوز بهاتين الجائزتين يؤكد أن العمل الدؤوب والجاد والمتواصل الذي يقوم به أعضاء مجلس إدارة النادي والجهازان الفني والإداري وفق أسس عمل منهجي أتى ثماره طيلة 24 عاماً قدم فيها النادي العديد من الأبطال الذين رفعوا اسم بلادهم عالياً في جميع الميادين والمنافسات العالمية والقارية والعربية.
وأشار بوعلام بوزار مدرب محمد القايد أن الفوز بهذه الجائزة التي تعتبر الأكبر على المستوى العربي تأتي لتكمل سعادتنا بالإنجازات التي حققناها على المستويات القارية والعالمية مؤكداً بأن الجائزة سوف تكون أكبر دافع لنا قبل خوض منافسات الألعاب شبه الأولمبية لندن 2012.
وأعرب البطل العالمي محمد القايد عن سعادته بالفوز بالجائزة مؤكداً بأن الجائزة سوف تكون أكبر دافع له قبل خوض منافسات الألعاب العالمية لندن 2012 والتي يأمل من خلالها إلى تحقيق الثلاثية بعد الوقوف على منصات التتويج في بطولة العالم بنيوزلندا والألعاب العالمية بالشارقة، وأضاف: ما حققته من نجاحات نتيجة دعم مجلس إدارة النادي ومساعدة المدرب وزملائه في الفريق.


تهنئة من اتحاد المعاقين

الشارقة (الاتحاد) - وجه محمد محمد فاضل الهاملي رئيس اتحاد رياضة المعاقين التهنئة إلى نادي الثقة للمعاقين بمناسبة فوزه بالجائزة مشيراً إلى أن الجائزة تأتي تكليلاً لجهود صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في دعم أبنائه فرسان الإرادة على كافة الصعد.
وقال: الفوز بهذه الجائزة التي تحمل اسم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وسام شرف لفرسان الإرادة وتمثل دافع لهم لمواصلة الإنجازات على كافة الأصعدة.

اقرأ أيضا

«ملك».. لا يتوقف