الإثنين 5 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

الوقت المناسب

الوقت المناسب
18 ابريل 2019 02:48

موقف استراتيجي في الوقت المناسب اتخذه الرئيس الأميركي دونالد ترامب باستخدام «الفيتو» لتعطيل قرار الكونجرس وقف دعم التحالف العربي في اليمن.
الرسالة واضحة في نصرة الشرعية اليمنية لإكمال معركتها ضد إرهاب «الحوثيين» المستمر منذ انقلابهم على السلطة في 2014، وعرقلتهم جميع المحاولات الرامية إلى إنهاء الأزمة بالحل السلمي.
الالتزام موقف، والاستراتيجية ليست مصالح مشتركة فحسب، وإنما رؤية موحدة للدفاع عن مبادئ ثابتة. والدفاع الأميركي إنما يعزز دعم الحق على الباطل.
الموقف الأميركي واضح في مواجهة «الانقلابيين»، ومن يقف وراءهم بهدف تخريب اليمن والمنطقة. و«التحالف» مستمر في دعم السلام من خلال جهود المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، وتوفير كل الطرق المناسبة للمضي قدماً في تنفيذ اتفاق استوكهولم.
لكن الأزمة تبقى دون حل، و«الحوثيون» يختلقون الذرائع يومياً لعرقلة أي فرصة وأي محاولة للحل، لأنهم يدركون تماماً ألا شرعية لهم ولسلطتهم الانقلابية.
بين أميركا و«التحالف»، الهدف يكمن في حماية الشرعية ونصرة المظلوم. أما الظالمون أمثال «الحوثيين» الذين رفضوا «فيتو» ترامب، وحاولوا تحميل واشنطن ما صنعته أيديهم من خراب، فلا طريق أمامهم سوى مخرج واحد هو ببساطة إنهاء الانقلاب ومغامرتهم الإرهابية وتسليم السلطة إلى أصحابها.

"الاتحاد"

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©