الاتحاد

الإمارات

«الإمارات للفضاء» تعلن عن مبادرة عربية قريباً

ناصر الجابري (أبوظبي)

أكد الدكتور محمد ناصر الأحبابي مدير عام وكالة الإمارات للفضاء في تصريحات خاصة لـ «الاتحاد» أن الوكالة تعلن خلال الفترة القادمة عن مبادرة تهدف إلى تشجيع الدول العربية على تطوير القطاع الفضائي، واستثمار الكوادر البشرية، وتوحيد الجهود، والإمكانات اللازمة بذلك، نظرا لمتطلبات العالم المعاصر، وضرورة مواجهة التحديات المشتركة عن طريق تظافر الجهود، والتعاون ما بين مختلف الدول.
وأضاف الأحبابي: تعد الإمارات اليوم نموذجا رائدا وناجحا إقليميا في قطاع الفضاء، ونحن نود أن نشارك نجاحنا مع الآخرين، انطلاقا من رؤية دولة الإمارات، وتوجيهات القيادة الرشيدة الداعمة للعمل العربي المشترك، وتسخير كافة الإمكانات الناجحة بذلك، فالنجاح في القطاع الفضائي يعتمد بشكل كبير على التكتلات، والتجمعات الوحدوية التي من شأنها نقل الخبرات، وتبادلها، وإشراك الكفاءات، بما يطور من البنية التحتية للدول.
وأوضح الأحبابي: استضافت وكالة الإمارات للفضاء، عدة فعاليات في قطاع الفضاء بمشاركة عربية، ودولية واسعة، ومن أبرزها مؤتمر الفضاء العالمي الذي أقيم العام الماضي بأبوظبي بهدف تحديد سياسات، واستراتيجيات، ومصادر تمويل قطاع الفضاء العالمي حيث شارك فيه مجموعة بارزة من المشاركين، والمتحدثين من بينهم رؤساء وكالات الفضاء العالمية، ومدراء تنفيذيون من شركات رائدة في مجال الفضاء، والطيران، والوزارات الحكومية، وكبار الباحثين والأكاديميين والذين أكدوا جميعهم على المكانة البارزة التي وصلت إليها الدولة في مجال الفضاء. وتابع الأحبابي: سيتم خلال شهر أبريل، عقد الاجتماع الثاني العلمي التقني بين 7 دول عربية، بهدف دعم الدول التي تبحث تأسيس وكالات أو هيئات خاصة بالفضاء، ونقل تجربة القطاع الفضائي لدولة الإمارات، وبحث التحديات التي تواجه هذه الدول، وإمكانية البدء بمشاريع متدرجة وصولا إلى مشاريع أكبر خلال الفترة الزمنية المقبلة. ولفت مدير عام وكالة الإمارات للفضاء إلى أن أبرز عوامل نجاح المشاريع الفضائية العربية تتمثل في الاستقرار السياسي، ووجود الإرادة الحكومية، كما أن النموذج الإماراتي الذي حاز على إعجاب العديد من المسؤولين في قطاعات الفضاء عربيا، من الممكن أن يشكل خريطة طريق لمختلف الدول، لتحذو نهج الإمارات.

اقرأ أيضا

710 منح دراسية للمتفوقين من هيئة كهرباء ومياه الشارقة