الاتحاد

الاقتصادي

أعلى مستوى للتضخم بفرنسا خلال 5 سنوات

باريس (رويترز)

أظهرت بيانات أولية من المعهد الوطني الفرنسي للإحصاء والدراسات الاقتصادية أمس، أن أسعار المستهلكين في فرنسا قفزت بأكثر من المتوقع خلال مارس، ليرتفع معدل التضخم قرب أعلى مستوى في خمس سنوات ونصف السنة.
وزادت أسعار المستهلكين 1.1 بالمئة في مارس من مستواها في فبراير في الوقت الذي دخلت فيه زيادة فرضتها الجهات التنظيمية على أسعار التبغ حيز التنفيذ، وفي الوقت الذي ارتفعت فيه أسعار السلع المصنعة مع نهاية موسم خصومات الشتاء.
ونتيجة لذلك، زاد معدل التضخم في 12 شهرا إلى 1.7 بالمئة، وهو أعلى مستوياته منذ أكتوبر 2012 وارتفاعا من 1.3 بالمئة في فبراير.
وعلى نحو منفصل، قال المعهد الوطني، إن أسعار المنتجين زادت 0.1 بالمئة في فبراير بالمقارنة مع يناير، وإنها ارتفعت 1.5 بالمئة خلال عام.

اقرأ أيضا

النفط ينزل من أعلى سعر في 4 أشهر.. وتخفيضات "أوبك" تدعم السوق