الاتحاد

الرياضي

مهدي: غياب لاعبي المنتخب الأول لا يقلقني

جانب من مباراة منتخبنا مع الأردن (تصوير أشرف العمرة)

جانب من مباراة منتخبنا مع الأردن (تصوير أشرف العمرة)

تعادل منتخبنا الأولمبي مع نظيره الأردني سلبياً، في أولى تجاربه مساء أمس الأول، والتي أقيمت على الملعب الرئيسي بنادي الوصل، في إطار البرنامج الموضوع للتصفيات الآسيوية المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية المقامة في لندن 2012، بعد تجربة مفيدة للجهاز الفني، الذي يقوده مهدي علي، والذي اطلع على إمكانات العناصر الجديدة، التي تم اختيارها للقائمة المشاركة في مباراتي سريلانكا ذهاباً وإياباً في الدور الأول للصفيات الآسيوية.
ويهدف الجهاز الفني من هذه الفترة التحضيرية إلى اختبار المزيد من اللاعبين، وتدعيم القائمة بوجوه جديدة قادرة على تقديم الإضافة للأبيض الأولمبي في مرحلة التصفيات الآسيوية، والتي تتطلب جهداً مضاعفاً حتى يحجز المنتخب مقعده في” الأولمبياد”، وأتاح الجهاز الفني في تجربة الأردن الفرصة إلى 18 لاعباً للمشاركة في المباراة خلال شوطيها، باستثناء الحارسين راشد علي وسيف يوسف من منظور أنهما لعبا مباراتي انتر ميلان وهامبروج مع الأهلي والوصل.
وكانت إدارة الإمارات قد طلبت مشاركة لاعبي الفريق الأول لكرة القدم خميس إسماعيل ومبارك سعيد في مباراة الفريق المهمة أمام عجمان في دوري الدرجة الأولى (أ)، والتي أقيمت في يوم مباراة المنتخب الأولمبي نفسه مع الأردن، حيث غابا عن المشاركة مع “الأولمبي”. وتتواصل تحضيرات المنتخب الأولمبي بعد هذا المعسكر في الأول من مارس المقبل بالعاصمة أبوظبي استعداداً لمباراتي سريلانكا ذهاباً وإياباً.
قاعدة جيدة
من جانبه، وصف مهدي علي مدرب منتخبنا الأولمبي تجربة المنتخب الأردني بالجيدة، مشيراً إلى أن الجهاز الفني دفع ما بين 5 و6 لاعبين من منتخب الشباب خلال تجربة أمس الأول.
وقال: مباراة الأردن كانت فرصة للجهاز الفني للاطلاع على إمكانات لاعبين جدد في إطار خطته بتدعيم المنتخب الأولمبي بغية تكوين قاعدة جيدة قادرة على سد النقص، الذي قد يحدث في صفوفه في أي لحظة.
وذكر أن الجهاز الفني أشرك من اللاعبين الأساسين في تجربة أول أمس أحمد علي، عبدالعزيز صنقور، محمد أحمد، محمد جمال، علي مبخوت، مشيراً إلى أن التجربة بكل المقاييس حققت أهدافها المنشودة بإعطاء الفرصة لـ18 لاعباً باستثناء الحارسين سيف يوسف وراشد علي للمشاركة في مباراة الأردن.
وقال: غياب العناصر الأساسية من لاعبي المنتخب الأول الموجودين مع الأبيض في نهائيات الأمم الآسيوية لا يشكل أي قلق بالنسبة للجاهز الفني، خاصة أن هنالك أولوية في إطار خطة إعداد المنتخبات الوطنية المختلفة لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً، حيث كانت الأولوية للمنتخب الأولمبي خلال مشاركته في دورة الألعاب الآسيوية، التي أقيمت بمدينة جوانزهو الصينية، فيما نجد أن الأولوية حالياً للمنتخب الأول المشارك في نهائيات الأمم الآسيوية بغية توفير كل عوامل النجاح كما حدث خلال الفترة الماضية بالنسبة للأولمبي، حيث تعد هذه التظاهرة الآسيوية فرصة للاعبي المنتخب الأولمبي المشاركين مع المنتخب الأول لاكتساب المزيد من الاحتكاك وصولاً إلى الغاية المنشودة، مشيراً إلى أن تطوير مستواهم في الدوحة يسعد الجهاز الفني.
وذكر أن هنالك ما بين 3 و4 لاعبين من لاعبي المنتخب الأولمبي يشاركون فعلياً مع المنتخب الأول أحمد خليل، ذياب عوانة، حمدان الكمالي، عامر عبد الرحمن، متمنياً مشاركة أكبر عدد من لاعبي المنتخب الأولمبي مع المنتخب الأول لتحقيق الغاية المنشودة.
وأضاف: لاعبو المنتخب الأولمبي شاركوا في مباريات دولية عديدة رغم صغر سنهم مما أكسبهم الخبرة الميدانية لمثل هذه المباريات الدولية، والتي تفوق المباريات الدولية لبعض لاعبي المنتخب الأولمبي، مشيراً إلى أنه مع مرور الوقت وكثرة المباريات الدولية يكتسب اللاعب الخبرة الميدانية لمثل هذه التجارب الدولية، والتي تنعكس إيجاباً على مسيرة المنتخب.
وقال: مع كثرة التوقفات للدوري صرفنا النظر عن الإعداد في شهر فبراير حتى لا تتوقف المسابقة مرة أخرى، وأضاف: نسعى سعياً حثيثاً للتأهل إلى الدور الثاني من التصفيات الآسيوية لأهميته، حيث نعمل للاستفادة من فترة التحضيرات بشكل أفضل خلال هذه المرحلة.
وعن حظوظ الأبيض في نهائيات الأمم الآسيوية المقامة حالياً في الدوحة، أوضح مدرب منتخبنا الأولمبي أن منتخبنا لا ينقصه أي شيء رغم صعوبة المنافسة، حيث يضم في صفوفه لاعبين جيدين قادرين على التأهل إلى المرحلة الثانية، آملاً أن يحقق مسعاه الجاد في ذلك.
وعن أزمة الملاعب بالنسبة للمنتخب الأولمبي أوضح مهدي أن نادي النصر تعاون مع المنتخب، مشيراً إلى أن ما حدث كان بسبب تدريب أحد فرق النادي وأن الإضاءة كانت ضعيفة بالملعب النصراوي.


مباراتا سريلانكا على ملعب «الشامخة»

دبي (الاتحاد) - تقام مباراتا منتخبنا الأولمبي أمام نظيره السريلانكي ذهاباً وإياباً ضمن منافسات الدور الأول للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى أولمبياد لندن 2012 يومي 8 و11 مارس المقبل على ملعب الشامخة بنادي بني ياس.
يذكر أن معسكر المنتخب الأولمبي قد انطلق في الأول من يناير الحالي، حيث اختتم في أعقاب التجربة، التي خاضها أمام الأردن أول أمس.

اقرأ أيضا

تعادل سلبي بين "النمور" و"البرتقالي"