الاتحاد

الرياضي

لاعبو «دبي الرياضي» يكثفون استعداداتهم للمشاركات الخارجية

يواصل الرياضيون أعضاء برنامج مجلس دبي الرياضي لرعاية المتميزين التدريب في معسكراتهم التدريبية الداخلية والخارجية، استعداداً للمشاركة في البطولات العربية والدولية المقبلة بإشراف ومتابعة ودعم من مجلس دبي الرياضي وبالتنسيق مع الاتحادات الرياضية للألعاب التي يمارسها الرياضيون.

وكان المجلس قد هنأ جميع الرياضيين أعضاء الدورة الأول للبرنامج لنجاحهم في العام الدراسي الماضي وحصولهم على تقديرات عالية هي الأفضل لعدد كبير منهم طوال مسيرتهم الدراسية وبلغت بعضها نسبة 85% في امتحانات الثانوية العامة، وهي النتائج التي تحققت نتيجة المتابعة اليومية من المختصين في المجلس وزياراتهم للمدارس ولقاء المدرسين والعمل معهم على توفير برامج دراسية ملائمة للرياضيين تتيح لهم التدريب والمشاركة في البطولات وتعويض ما فاتهم من الدروس من خلال دروس إضافية ودروس تقوية في المدرسة والبيت، وهو البرنامج الذي وجد ارتياحاً لدى إدارات المدارس التي شاركت في تحقيق المعادلة الصعبة والتي اعتبرها مجلس دبي الرياضي ركيزة أساسية لنجاح البرنامج من خلال الجمع بين التفوق الدراسي والتفوق الرياضي في آنٍ واحدٍ. كما نظم مجلس دبي الرياضي للرياضيين المشمولين ببرنامج رعاية المتميزين ورشة عمل قبل التوجه للمشاركة في المعسكرات التدريبية الصيفية والبطولات الخارجية شملت محاضرات في العديد من الجوانب المهمة للرياضيين. افتتح الورشة د. أحمد الشريف الأمين العام للمجلس، مؤكداً الثقة التي يوليها المجلس وكل الوسط الرياضي في الدولة للرياضيين أعضاء البرنامج وضرورة بذل أقصى جهد في التدريب والتزود بالمعارف الدراسية وبالمحاضرات من خلال ورش العمل لبناء الشخصية الرياضية النموذجية التي تمثل الوطن خير تمثيل، كما أكد دور أسرة الرياضي ومدرسته وناديه والاتحاد الرياضي في تكوين الرياضي البطل الذي نطمح إلى تكوينه من خلال هذا البرنامج. وشملت ورشة العمل محاضرات عن الأخلاق الرياضية والتغذية الرياضية السليمة وعنصر التميز الرياضي وعلاقة الرياضيين بوسائل الإعلام قدمها أساتذة مختصون، وشارك برفقة الرياضيين في ورش العمل أولياء أمورهم ومدربوهم لكونهم أطرافاً رئيسية في البرنامج الذي أطلقه المجلس. وفق برنامج استعدادات الرياضيين أعضاء برنامج رعاية المتميزين، أنهى السباحون خالد عبدالله الدبوس، راشد محمد سعيد، عمر الحمادي، ومبارك سالم آل بشر مشاركتهم في دورة الألعاب الآسيوية للشباب التي أُقيمت في سنغافورة وحققوا فيها أرقاماً شخصية جيدة في طريق الاستعداد لبطولة العالم المقامة حالياً في روما وبطولة العالم للسباحة – دبي 2010، وهم يواصلون التدريب في معسكرهم المحلي استعداداً للبطولة العربية التي ستنطلق في الأردن خلال شهر أغسطس المقبل. وفي رياضية التنس، تشارك اللاعبة فاطمة الجناحي في البطولة العربية بتونس خلال الفترة من 6-13 يوليو، وتشارك اللاعبة في بطولة في ماليزيا خلال الفترة من 3-16 أغسطس المقبل، فيما انتظم اللاعب راشد عبيد بوشقر في معسكر خارجي بفرنسا خلال الفترة من 22-28 يونيو الماضي ويشارك خلاله في بطولة باريس الدولية، كما سيشارك في بطولة «لي بونتيه» الفرنسية خلال الفترة من 29 يوليو إلى 5 أغسطس المقبل، ويتضمن برنامجه الصيفي الحافل المشاركة في بطولات خارجية في الأردن وسوريا خلال الفترة من 29 يونيو وحتى 27 يوليو استعداداً للمشاركة في البطولة الدولية للناشئين (ITF) التي تنطلق 6 أغسطس في سوريا والمؤمل أن يحرز نتيجة متقدمة فيها، تليها مشاركته في بطولة دولية في إيران خلال الفترة من 17-22 أغسطس المقبل. وفي ألعاب القوى وبعد حصوله على معدل 85% في الدراسة الثانوية، توجه اللاعب أحمد علي حسن المتخصص في دفع الجلة «الكرة الحديدية» ورمي القرص إلى بلغاريا برفقة مدربه البلغاري للدخول في معسكر يمتد لمدة شهرين من 10 يونيو وحتى 10 أغسطس، أما زميله خالد وليد الشحي المتخصص في سباق جري 100 متر والوثب الطويل، فقد شارك مؤخراً في دورة الألعاب الآسيوية التي أُقيمت مؤخراً في سنغافورة، كما حطم رقم الدولة في الوثب الطويل مسجلاً 6 أمتار و46 سنيتمتراً، وهو ينتظم الآن في معسكر خارجي في سوريا استعداداً للمشاركة في البطولة العربية للناشئين في سوريا.

التايكوندو يواصل التألق

وفي التايكوندو وبعد تألقه الدراسي ونجاحه بمعدل 85% وتألقه الرياضي وحصوله على ألقاب 5 بطولات، توجه محمد جمال محمد راشد البوفلاسة إلى كوريا الجنوبية برفقة مدربه طارق قائد للدخول في معسكر خارجي هناك استعداداً للبطولات الرياضية المقبلة. وفي كرة الطاولة، انتظم محمد اللنجاوي في معسكر داخلي في دبي، ثم في معسكر داخلي آخر في رأس الخيمة تحت إشراف المدرب الصيني للمنتخب، وفي الدراجات أحرز الرياضي حسن محمد النجار بطولة التفوق الفردي العام لموسم 2008/2009 بمجموع 82 نقطة، كما أحرز المركز الثالث والميدالية البرونزية للفردي العام في بطولة مجلس التعاون الحادية عشرة التي أُقيمت في مملكة البحرين.

اقرأ أيضا

هزاع بن زايد: «أصحاب الهمم» يضربون المثل في التحدي والإرادة