الاتحاد

الإمارات

ملتقى السمالية لنادي تراث الإمارات ينطلق في جزيرة الأحلام اليوم

المهرجان يستقطب أكثر من ألف مشارك من فئة الشباب

المهرجان يستقطب أكثر من ألف مشارك من فئة الشباب

ينظم نادي تراث الإمارات صباح اليوم في جزيرة الأحلام ''ملتقى السمالية الربيعي السنوي ،''2009 الذي يقام بتوجيهات ورعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس نادي تراث الإمارات، تعزيزاً لمفهوم الهوية الوطنية·
ويستمر المهرجان حتى الثلاثين من الشهر الجاري بمشاركة أكثر من ألف طالب وطالبة من المنتسبين الى مراكز النادي وهي أبو ظبي للشباب، أبو ظبي النسائي، السمحة النسائي، سويحان، العين، المشغل النسائي، بالإضافة الى أكثر من 150 طالباً وطالبة من المنتسبين إلى الجمعيات ذات النفع العام في الدولة وجمعية مرشدات الإمارات ومؤسسة راشد بن حميد للثقافة في إمارة عجمان ·
وأكدت اللجنة العليا المنظمة استكمال كافة الاستعدادات في ميادين جزيرة السلام وكافة المرافق الأخرى مثل: القرية التراثية، جزيرة الطويلة، حصن الشباب، مركز المصادر والمعلومات، تمهيداً لانطلاقة الدورة الجديدة لهذا الحدث التراثي الشبابي السنوي·
ويهدف الملتقى الى تنمية وتعميق الحس الوطني لدى المشاركين وتعلم فنون تراث الآباء والأجداد من خلال خمسة عشر نشاطا متنوعا هي: الفروسية والهجن والرماية التقليدية والعادات والتقاليد والألعاب الشعبية والتجديف والشراع الرملي والشراع الحديث والشراع التقليدي والفلك والسفينة التراثية والملعب الصابوني والبيئة والطيران الالكتروني، إلى جانب المسابقات الثقافية والرسم الحر ونشاطات الحرف اليدوية والحناء للمراكز النسائية ، وتنظيم جملة من الرحلات والزيارات الميدانية والمخيمات البحرية·
كما أكدت اللجنة أن الملتقى هو مناسبة متجددة تتيح للمشاركين ممارسة هواياتهم وإبراز مهاراتهم وقدراتهم، وبناء صداقات جديدة في إطار تجمع شبابي لأبناء الدولة يساهم في نشر الوعي التراثي والعمل التطوعي، وتعزيز ثقافة التراث لدى المشاركين الذين ازداد عددهم بنسبة كبيرة عن العام الماضي بما يؤشر الى حجم التطور الذي يشهده الملتقى بسبب برامجه النوعية التي تتناسب وكافة الفئات العمرية الى جانب الأجواء المريحة للمشاركين وتحقيق ترابط مثالي مع إدارة النادي·
وقال علي عبد الله الرميثي رئيس مجلس الإدارة مدير عام النادي بالإنابة إن الملتقى ''يعد واحداً من أهم نشاطاتنا السنوية المهتمة بقطاع الشباب وترسيخ ثوابت الهوية الوطنية ومعايشة التراث على ارض الواقع''·
ودعا المشاركين الى الاستفادة الى أقصى حد من برامج الملتقى المتنوعة لقضاء عطلة مدرسة مثالية في أحضان جزيرة السمالية المخصصة لإبداعهم وطموحاتهم·
وأعرب الرميثي عن سعادته بمشاركة هذا العدد الكبير في الفعاليات والمناشط والبرامج التي يشرف عليها نخبة من المدربين المختصين، مؤكداً أن إدارة النادي قدمت كل الدعم لإنجاح الملتقى بما ينسجم مع توجيهات سمو رئيس النادي بالاهتمام بقطاع الشباب وتدريبهم وتوعيتهم بتراث آبائهم وأجدادهم بما يعود بالنفع عليهم مستقبلاً·
وأوضح سعيد علي المناعي مدير إدارة الأنشطة والسباقات البحرية في النادي أن فعاليات اليوم تهتم بحضور أولياء الطلبة المشاركين في خطوة تهدف الى تعزيز الروابط مع الأسرة الإماراتية، وأضاف ''أن دورة هذا العام تمنح خصوصية لكل مركز للاستفادة من البرامج المتنوعة وزيادة التلاحم بين طلبة كل مركز'' ·
ويتضمن الملتقى الأنشطة والدورات المتخصصة في فنون اليولة والصقارة والكاراتيه والمبارزة ونشاطات الواجهة البحرية، إلى جانب نشاطات فكرية وثقافية وفنية وتراثية تساهم في تحقيق أهداف الملتقى نحو تعزيز الهوية الوطنية وبناء أجيال متسلحة بالتراث والاعتزاز بالوطن وإنجازاته ونهضته المعاصرة

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني