الاتحاد

الإمارات

61 ألف مخالفة مرورية «خطرة» نتيجة القيادة بـ «تهور» على طرقات الدولة

سيارة تسير بسرعة متجاوزة الحد الأقصى الذي حددته إدارة المرور

سيارة تسير بسرعة متجاوزة الحد الأقصى الذي حددته إدارة المرور

بلغ إجمالي عدد المخالفات المرورية “الخطيرة” التي ارتكبها سائقو مركبات على طرقات الدولة، 61 ألفاً و308 مخالفات خلال عام 2010، بزيادة 5312 مخالفة عن عام 2009 الذي شهد ارتكاب 55 ألفاً و996 مخالفة، بحسب العميد غيث حسن الزعابي، مدير عام الإدارة العامة للتنسيق المروري في وزارة الداخلية.
وقال العميد الزعابي لـ”الاتحاد”، إن المخالفات المرورية الخطيرة التي ارتكبت خلال عام 2010، تنوعت ما بين قيادة مركبات بصورة تشكل خطراً مثل التسابق على الطريق، وقيادة المركبات بصورة تشكل خطراً على الجمهور، وقيادة مركبات بتهور، بالإضافة إلى تجاوز الحد الأقصى للسرعة المقررة بما يزيد على 60 كلم في الساعة.
وأوضح العميد الزعابي أن عدد مخالفات التسابق على الطريق ارتفع من 827 مخالفة في عام 2009 إلى 965 في عام 2010، أي بزيادة قدرها 138 مخالفة، في حين انخفض عدد مخالفات قيادة المركبة بصورة تشكل خطراً على الجمهور من 1946 مخالفة في 2009 إلى 1825 مخالفة خلال العام الماضي، أي بتراجع بلغ 121 مخالفة.
كما انخفض إجمالي عدد مخالفات قيادة المركبة بتهور من 5953 مخالفة في 2009 إلى 5164، أي بتراجع بلغ 789، مقابل ارتفاع في عدد مخالفات تجاوز الحد الأقصى للسرعة المقررة بما يزيد على 60 كلم في الساعة بلغ 6084 مخالفة، حيث ارتفع من 47 ألفاً و270 مخالفة في 2009 إلى 53 ألفاً 354 مخالفة في 2010.
ودعا مدير عام الإدارة العامة للتنسيق المروري في وزارة الداخلية، إلى ضرورة الالتزام بقواعد السير والمرور وتوفير بيئة مرورية آمنة لمستخدمي الطريق كافة، مشدداً على أن دوريات المرور منتشرة على مدار الساعة على طرق الدولة لمنع القيادة الخطرة، وذلك في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها وزارة الداخلية ضمن أهدافها الاستراتيجية للحد من الحوادث المرورية وما ينجم عنها من وفيات وإصابات.
وناشد العميد الزعابي قائدي المركبات بتجنب ارتكاب المخالفات بمختلف أنواعها وتحديداً “الخطرة”، التي يتم بموجبها معاقبة قائد المركبة بتسجيل 12 نقطة مرورية بحقه، بالإضافة إلى حجز المركبة إلى جانب العقوبات المالية. وحث على ضرورة الانتباه ودعم الجهود التي تبذلها مديريات المرور في الدولة لتوفير بيئة مرورية آمنة، عبر الالتزام بالقوانين المرورية وعدم ارتكاب المخالفات التي تؤدى إلى وقوع الحوادث.
وتبلغ قيمة غرامة مخالفة قيادة المركبة بصورة تشكل خطراً على الطريق أو التسابق على الطريق أو قيادة المركبة بتهور، 2000 درهم، ويمكن توقيعها حضورياً أو غيابياً، ويتم بموجبها تسجيل 12 نقطة سوداء بحق السائق المخالف وحجز مركبته 30 يوماً. في حين تبلغ غرامة تجاوز الحد الأقصى للسرعة المقررة بما يزيد على 60 كلم في الساعة وقيادة المركبة بصورة تشكل خطراً على الجمهور، 1000 درهم، بالإضافة إلى حجز المركبة 30 يوم و12 نقطة سوداء.
وكانت شرطة أبوظبي سحبت 452 رخصة قيادة من أصحابها في مدينة أبوظبي خلال 9 شهور من العام الماضي، وأوقفتهم عن القيادة لمدة 3 أشهر، لقيادتهم بـ”شكل متهور” وارتكابهم المخالفات التي يتم بموجبها سحب الرخصة، أو لإكمالهم الحد التراكمي للنقاط المرورية “24 نقطة”.

اقرأ أيضا