الاتحاد

الإمارات

بلدية الغربية تنفذ مشروعات تطويرية وتنموية في مدن المنطقة

الحديقة المائية في كورنيش المرفأ (صور الاتحاد)

الحديقة المائية في كورنيش المرفأ (صور الاتحاد)

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية) – تنفذ بلدية المنطقة الغربية في إمارة أبوظبي مجموعة من المشروعات التطويرية والتنموية الكبرى في جميع مدن المنطقة، تشمل البنية التحتية وصيانة المساكن وزيادة المسطحات الخضراء والحدائق العامة.
وتقوم البلدية بإنشاء طريق جديد يربط غياثي وبدع المطاوعة مكون من حارتين و موازٍ للطريق الحالي وإنشاء طرق داخلية لقطاعي 17 و18 في مدينة زايد وبينونة بجانب تنفيذ مجمع للأسواق الشعبية في غياثي.
كما انتهت البلدية من تنفيذ أول محطة من نوعها في المنطقة للري الأتوماتيكي مرتبطة بمحطات الأرصاد الجوية ومشروع حماية الشواطئ من عوامل التعرية والتآكل نتيجة حركة الأمواج، وحماية الحياة الفطرية في تلك المنطقة، ضمن خطة تستهدف الحفاظ على شواطئ المنطقة في عدد من مدن “الغربية” منها كاسر الأمواج في مدينة السلع، وتنفيذ أعمال الحماية الصخرية للشاطئ خلف المستشفى ونادي السيدات في جزيرة دلما.
وأكد مصبح مبارك المرر مدير عام بلدية المنطقة الغربية بالإنابة أن المنطقة الغربية تشهد حاليا مجموعة من المشروعات التنموية الكبرى بعضها تم الانتهاء منه والبعض الآخر سيتم البدء في تنفيذه خلال المرحلة القادمة، وذلك تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية.
وأضاف المرر أن الفترة القادمة ستشهد تنفيذ مشروعات جديدة لتطوير شبكة الطرق الداخلية في عدد من مناطق المنطقة الغربية ومنها مدينة زايد وبينونة وبدع المطاوعة وتشمل قطاع 17 و18 و23 بجانب مشروعات للتوسع في المسطحات الخضراء.
الحديقة المائية
كما انتهت البلدية من تنفيذ عدد من المشروعات الهامة في المنطقة ومنها مشروع الحديقة المائية في غياثي والتي يتوقع أن يتم افتتاحها خلال الفترة القادمة للجمهور، وتعتبر أول حديقة من نوعها على مستوى إمارة أبوظبي، وتحتوي على ثلاث غرف مائية رئيسية وغرفة حراسة وبوابة أوتوماتيكية وسور خارجي صمم بارتفاع 2,6 متر وحمامات وأماكن اغتسال خاصة بالرجال والنساء وخزائن خاصة بملابس الرجال والنساء وغرفة إسعافات أولية وكافتيريا ونافورة راقصة تتناغم مع الموسيقى.
كما تحتوي الحديقة المائية على أماكن ألعاب جافة خاصة بالأطفال مع أرضيات مطاطية، ومعظم مرافق الحديقة مزودة بتسهيلات لدخول ذوي الإعاقات، وأماكن مظللة للجلوس وممرات مشاة من الخرسانة المانعة للانزلاق، ومتاهة للأطفال، كما أن الحديقة مزودة بنظام فلترة وتعقيم أوتوماتيكي للتحكم بحرارة جميع المسطحات المائية في الحديقة.
وتبلغ المساحة الكلية للحديقة المائية 5400 متر مربع ومساحة المسبح الأكوا تاور 267 متراً مربعاً ومسبح الاخطبوط 102 متر مربع ومسبح السلايد 135 متراً مربعاً، ومساحة مسبح النهر أو الليزي ريفر 310 أمتار مربعة، ومساحة المباني 103 أمتار مربعة ومساحة منطقة ألعاب الأطفال 48 متراً مربعاً.
وقال إن كل أعمال الحفر والنظافة في المسبح منتهية بنسبة 100% وأعمال التمديدات الأرضية منتهية بنسبة 85%، ومرافق ألعاب الأطفال 50%، وأيضاً فيما يخص السور فإن أعمال الحفر والنظافة وصب فرشة النظافة والعزل مع تجهيز القواعد أنجزت بنسبة 50%.
كما أن خزان المياه وغرفة المضخات مع حفر ودك التربة وصب القواعد الأرضية للخزان والعزل منتهية بنسبة 15%، وفيما يخص المبنى فإن القواعد والأعمدة مع العزل وتمديد خطوط الكهرباء والصرف الصحي منتهية بنسبة 20%، وجار العمل على صب أرضية المبنى.
موطن الرخاء
قال حمد سالم الهاملي مدير إدارة العلاقات العامة ببلدية المنطقة الغربية إن مشروع الحديقة المائية يأتي ضمن مخطط لتطوير الخدمات والمرافق والبنية التحتية في جميع مدن المنطقة الغربية بما يحقق أهداف البلدية من خلال رؤية عنوانها الحداثة وموطن الرخاء في مدن ذات بنية وخدمات بلدية عصرية وبرسالة مضمونها توفير متعة وسهولة العيش لسكان المنطقة الغربية في منطقة جاذبة وتتميز ببيئتها الصحية ومظهرها الحضري من خلال توفير بنية تحتية وخدمات متميزة.
وانتهت بلدية الغربية من تنفيذ مشروع تطوير كورنيش المرفأ الذي يأتي ضمن المشروعات التطويرية الجديدة التي تشهدها المدينة، وتهدف إلى توفير بيئة جاذبة في المنطقة، تنسجم مع رؤية ورسالة البلدية التي تتوافق ضمن خطة لتطوير وتحسين البنية التحتية والمرافق والخدمات الخاصة بالمنطقة الغربية.
وتم تنفيذ مشروع تطوير وتحسين كورنيش وشاطئ مدينة المرفأ وفقاً للمعايير الدولية، لتوفير أفضل الخدمات، وسبل الرفاهية من أجل جذب الزوار والترفيه عن السكان، حيث إن المساحة الإجمالية للمشروع بلغت 11 هكتاراً ويتكون من ثلاثة أقسام رئيسية.
كما تم تنفيذ مشروع ممشى مدينة المرفأ في موقع متميز على سفح تلة تضم غابة من أشجار النخيل والغاف والداماس المطلة على البحر، وذلك تلبية لحاجات سكان المنطقة وإيجاد متنفس ترفيهي يبعث على البهجة ويشجعهم على ممارسة الأنشطة الرياضية ، وايضا ممشى غياثي الذي يعتبر أطول ممشى في المنطقة ويبلغ طوله أكثر من 4 كيلومترات ويخدم سكان المدنية، والمناطق المحيطة بها.
ويتضمن الممشى مجموعة خاصة من الأشجار التي تمت زراعتها على جانبي الطريق والتي تم اختيارها بعناية لتناسب البيئة المحلية، كما تم توفير أماكن خاصة للجلوس ومواقف سيارات.
كاسر الأمواج
انتهت بلدية المنطقة الغربية من تنفيذ مشروع كاسر الأمواج في مدينة السلع، بهدف حماية الشواطئ من عوامل التعرية والتآكل نتيجة حركة الأمواج، وحماية الحياة الفطرية في تلك المنطقة، ضمن خطة تستهدف الحفاظ على شواطئ المنطقة في عدد من مدن “الغربية” ، ويبلغ مشروع كاسر الأمواج يبلغ طوله 1600 متر ومتوسط عرض 16 متراً ويشمل أعمال ردميات من “الكدش” لتسوية مناطق التآكل وتوريد وتركيب حصويات بأقطار من 50 مم إلى 300 مم بكمية إجمالية تبلغ 8000 متر مكعب وتوريد وتركيب شرائح الحماية المسامية جيو تكستايل بكمية إجمالية تبلغ 16000 متر مربع وتوريد وتركيب أحجار الحماية بأوزان مختلفة وأحجام من 500 إلى 1000 مم بكمية إجمالية تبلغ 18000 متر مكعب.
ويعتبر مشروع صيانة المساكن الشعبية من المشاريع التي هدفت إلى توفير المسكن المناسب والخدمات المتميزة والبيئة الصحية للمواطنين من أهالي المنطقة حيث تم صيانة 3200 وحدة سكنية بالمنطقة الغربية، والتي يتم تنفيذها على مراحل لتشمل جميع مدن المنطقة الغربية، من بينها مدينة زايد وغياثي والسلع وجزيرة دلما والمرفأ وليوا.
كما يتم إنشـاء أسـواق للخضراوات والفواكه واللحوم والأسـماك بتكلفة 53 مليون درهم، ويقوم المشروع على تنفيذ سوق مركزي تتخلله منطقة لبيع اللحوم والـدواجن والأسماك، وقاعــة لبيع الفـواكه والخضراوات، ومنطقة المطاعم، إضافة لأعمال التجميل والبنية التحتية.

اقرأ أيضا

ولي عهد الفجيرة يحضر أفراح المرشودي واليماحي والزيودي