الاتحاد

منوعات

التدخين السلبي مرتبط بزيادة خطر البول السكري

ذكرت دراسة نشرت في دورية “رعاية مرضى البول السكري” في نيويورك أمس أن دخان السجائر مرتبط بزيادة خطر الإصابة بالنوع الثاني من ذلك المرض المعروف من قبل باسم سكري الكبار لكل من المدخنين ومن حولهم. وأوضحت الدراسة أنه كلما تعرض المدخنون السلبيون للدخان، زاد خطر إصابتهم بمرض السكري الناتج عن مقاومة الانسولين، حيث تفشل الخلايا في استخدام الانسولين على نحو سليم.
وكتب رئيس فريق الدراسة الطبيب في “مستشفى بريجهام للنساء” في بوسطن جون فورمان، قائلاً “كشفت الأدلة المتراكمة وجود ارتباط إيجابي بين التدخين الإيجابي وخطر الإصابة بالبول السكري، لكن الدراسات السابقة كان لديها معلومات محدودة عن التدخين السلبي أو التغيرات في تأثير التدخين مع مرور الزمن”. وتتبعت الدراسة 100 ألف امرأة خلال 24 عاماً. وفي 1982 قدمت السيدات المشاركات فيها معلومات عن الأوقات التي يقضينها بالقرب من دخان السجائر. وخلال السنوات الأربع والعشرين التالية تم تشخيص إصابة واحدة من بين كل 18 سيدة بالنوع الثاني من البول السكري.
ووجد الباحثون أن النساء اللائي دخن أكثر من علبتي سجائر يومياً كان لديهن أعلى احتمالات الإصابة بالسكري مع إصابة نحو 30 من المدخنات الشرهات به سنوياً من بين كل 10 آلاف امرأة مشاركة في الدراسة مقارنة، بنحو 25 امرأة لم يدخن ولم يقضين وقتاً قُرب مدخنين.

اقرأ أيضا

«الأراجوز» يستعيد بريقه في مصر