الاتحاد

الرياضي

الشعب والنصر يتعادلان 1/1 في «شوط المتعة»

أسامة أحمد (الشارقة) - تعادل الشعب والنصر 1 -1 في المباراة التي أقيمت مساء أمس باستاد خالد بن محمد ضمن الجولة الـ 19 لدوري المحترفين لكرة القدم، تقدم «الكوماندوز» بهدف كاسيكي في الدقيقة 54، وتعادل «العميد» عن طريق برونو سيزار في الدقيقة 73، ليرفع الشعب رصيده إلى 11 نقطة، غادر بها «محطة النقطة العاشرة»، مقابل 29 نقطة للنصر.
بدأ الشعب المباراة مهاجماً منذ البداية، سعياً إلى النقاط الثلاث، من أجل الهروب من الدوامة، وانقض دفاع النصر على ميشيل الذي ألهب الحماس بفاصل من المراوغة، ووضح أن الضيف يعتمد على الهجمات المرتدة، ويسدد عبد الله صالح كرة قوية أنقذها أحمد شمبيه حارس النصر، ويحصل برونو سيزار على البطاقة الصفراء الأولى في المباراة للخشونة مع ميشيل، وكاد أن يتقدم «الأزرق» بهدف من هجمة منظمة وصلت إلى حبيب فردان الذي سدد فوق العارضة، وينقذ معتز عبد الله حارس الشعب فرصة هدف محقق عندما أبعد الكرة من «المقص» أثر رأسية محكمة من موريموتو، وأسدل الستار على الشوط الأول بمشهد الأعصاب المتوترة من لاعبي الفريقين.
اختلف الحال تماماً في الشوط الثاني الذي جاءت بدايته مثيرة، وتفرغ لاعبو الفريقين للأداء الجميل، مع تبادل الهجمات، وابتسمت الدقيقة 54 للشعب، عندما نجح محترفه كاسيكي في تسجيل هدف السبق، عندما سدد الكرة تجاه مزمى شمبيه ارتطمت بأحد المدافعين، وخدعت الحارس وذهبت تتهادى إلى داخل الشباك.
ويحاول النصر اللعب على الأطراف من أجل فتح الثغرات في دفاع الشعب، والذي لعب بمبدأ الرقابة، ويجري الروماني ماريوس سوموديكا تغييره الأول، بنزول فيصل خليل، بدلاً من حسن معتوق، فيما دفع الإيطالي زنجا بيونس أحمد بدلاً من حميد عباس، ومن هجمة «زرقاء» منظمة نجح برونو سيزار في إدراك التعادل من تسديدة قوية، بعد فاصل من التمريرات، وتهيأت الكرة أمام سيزار داخل المنطقة، وسدد الكرة على يسار معتز عبد الله في الدقيقة 73 ويحكم «الأزرق» سيطرته الميدانية على وسط الملعب مع هجمات شعباوية مرتدة عن طريق ميشيل، ويهدر تكسيرا فرصة ذهبية من هدية ميشيل في الدقيقة 77، ولكنه سدد في السماء، رغم أنه كان قريباً من المرمى،.
ويحتج لاعبو النصر على الحكم بحجة إلغاء هدف للفريق في الدقيقة 88 ، لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.


الأهداف: كاسيكي في الدقيقة 54 «الشعب » برونو سيزار في الدقيقة 73 «النصر».
الإنذارات: عبد الله صالح، معتز عبد الله، خالد صقر ، فيصل خليل «الشعب»، برونو سيزار، ليو ليما «النصر».
الحكام: عبد الله العاجل، أحمد سعيد الراشدي، إبراهيم المنصوري ، وعيسى خليفة الحكم الرابع.

اقرأ أيضا

«العميد».. عودة «الفرح الأزرق» بـ«السيناريو المكرر»