الاتحاد

الرياضي

تحليل أداء ميسي إهانة لإبداعه الكروي

ميسي يقفز أعلى احتفالاً بهدفيه في مرمى أرسنال

ميسي يقفز أعلى احتفالاً بهدفيه في مرمى أرسنال

ذهب ريتشارد دن رئيس القسم الرياضي بصحيفة "نيوز أوف ذي وورلد" البريطانية إلى آفاق غير مسبوقة في امتداح أسطورة العصر، وساحر البارسا ليونيل ميسي، حيث أكد في مقال له بالصحيفة الشهيرة إن الحديث عن ميسي من الناحية الإحصائية، أو حتى تحليل الأداء الذي يقدمه من الناحية الفنية يحمل في طياته إهانة للإبداع الكروي الذي يقدمه الساحر الأرجنتيني، وقال دن إن نجاح ميسي في تسجيل 45 هدفاً في 40 مباراة، وتمكنه من صناعة 20 هدفاً، خلال الموسم الحالي، بالإضافة إلى تألقه في جميع المباريات تقريباً، ونجاحه في إحالة مدافعي الأندية المنافسة إلى مجرد مشاهدين أصبح ظاهرة لا يجوز التعامل معها على المستويين الإعلامي والجماهيري سوى بالاستمتاع بها، والتوقف عن أي تحليل، فالتحليل الإحصائي لما يقدمه ميسي ما هو إلا إهانة لموهبته الاستثنائية.
من جانبها وعلى الرغم من هويتها المدريدية إلا أن صحيفة "ماركا" تغزلت في عبقرية وسحر ميسي، الذي يبدو أنه بات حالة استثنائية لا علاقة لها بالحساسيات المفرطة التي تغلف علاقة الصحف المدريدية مع البارسا ونجومه، فقد رصدت ماركا تألق ميسي أمام أرسنال في عنوان يقول: "لا أحد يمكنه إيقاف ميسي"، وفي التفاصيل قالت إنه أصبح الهداف التاريخي للبارسا في جميع البطولات الأوروبية، وليس في دوري الأبطال فقط، كما نشرت الصحيفة إحصائيات للأهداف التي أحرزها الساحر الأرجنتيني خلال الموسم الحالي.
حيث نجح في تسجيل 45 هدفاً في 40 مباراة بجميع البطولات للموسم الحالي، منها 27 هدفاً في "الليجا" أحرزها في 23 مباراة، و8 أهداف في 8 مباريات بدوري الأبطال، وأصبح مجموع أهدافه في دوري الأبطال 33 هدفاً في 52 مباراة، منذ بدايات مشاركته في البطولة موسم 2004 – 2005. كما سجل ميسي خلال الموسم الحالي 7 أهداف في 6 مباريات في كأس ملك إسبانيا، و3 أهداف في مباراتين في السوبر الإسباني، ليصبح المجموع 45 هدفاً في 40 مباراة، ويرتفع مجموع أهدافه طوال مسيرته الاحترافية إلى 172 هدفاً في 254 مباراة.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!