الاتحاد

الإمارات

بلديات أبوظبي تعرض دورها في حماية البيئة والاستدامة بالإمارة

أعلنت دائرة الشؤون البلدية، الجهـة التشريعيـة والتنظيمية للعمل البلدي بإمـارة أبوظبي والعضو المؤسس في مجموعة أبوظبي للاستدامة، مشاركتها ورعايتها بالاشتراك مع بلديات كل من مدينة أبوظبي ومدينة العين والمنطقة الغربية في معرض ومؤتمر ''البيئة ،''2009 والذي يعقد من 19-21 يناير في مركز أبوظبي الوطني للمعارض·
ويجمع معرض ومؤتمر البيئة 2009 نخبة من الشركات المتخصصة بتقديم الحلول والتقنيات المتعلقة بالتحديات البيئية التي تواجه المنطقة، كإدارة الموارد الطبيعية والنفايات الصلبة، والترشيد في استهلاك المياه والطاقة، والحد من التلوث البيئي، والطاقة المتجددة، ومفاهيم وأساليب تحقيق الاستدامة·
وتأتي مشاركة القطاع البلدي ورعايته للمعرض من منطلق اهتمامه وحرصه على مواكبة أحدث التقنيات والحلول البيئية وتطبيق أفضل الممارسات بما يتلاءم مع الاحتياجات المحلية وذلك لتعزيز جودة الحياة للمواطنين والمقيمين في إمارة أبوظبي·
وحول مشاركة القطاع البلدي في المعرض، قال معالي راشـد الهاجـري رئيس دائـرة الشـؤون البلدية، ''ان دائرة الشؤون البلدية وبلديات الإمارة تعمل في ظل رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله''، وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي رئيس المجلس التنفيذي، الهادفة الى وضع حكومة إمارة أبوظبي ضمن أفضل خمس حكومات على مستوى العالم، وذلك عبر تحقيق التنمية المستدامة وتقديم أعلى مستويات الخدمة في كافة المجالات بما فيها قطاع العمل البلدي من خلال تكريس القوى العاملة لتحقيق النمو الاقتصادي المستدام والحماية البيئية والتنمية الاجتماعية''·
وأضاف الهاجري ''تأتي المتطلبات البيئية تماشياً مع أهداف الدائرة والبلديات وبرامجها التكتيكية والهيكلية التي تعمل على تحسين مستوى الخبرة فيما يتعلق بالقضايا والتشريعات المعنية بالبيئة، والتي من شأنها أيضاً تحقيق التكافل والتكامل بين بلديات الإمارة· لذا ستواظب برامج البلديات ومبادراتها الاستراتيجية بالتركيز على تعزيز التأثير البيئي وبناء الشراكات مع القطاع الخاص لتزويد خدمات وحلول بيئية مثل تصميم المواقع بما يتوافق مع المعايير البيئية، إدارة النفايات، ومكافحة الآفات والحشرات وغيرها من الخدمات''·
وأضاف المهندس أحمد الشريف، وكيل دائرة الشؤون البلدية ''انطلاقاً من مبدأ تطبيق أفضل الممارسات وتقديم أعلى مستويات الخدمة والتعرف على أحدث المستجدات والتقنيات في حماية البيئة، تقوم دائرة الشؤون البلدية برعاية معرض ومؤتمر البيئة ،2009 كأحد الرعاة الرئيسيين''·
وتقوم الدائرة وبلديات إمارة أبوظبي، الراعي الذهبي للمعرض، بعرض بعض من مشاريعها التي تعنى بالبيئة وبعض أحدث التقنيات المستخدمة في هذا المجال وذلك خلال أيام العرض الثلاثة ضمن جناحها رقم(P-90)في الصالة ·3
وتتضمن المشاريع البلدية، إدارة النفايات الصلبة، تنقية المياه والحد من التلوث الناتج عن المناطق الصناعية والبترولية وحماية الثروة الزراعية والحيوانية وتستعرض أيضاً مع شركاء أعمالها في القطاع الخاص بعض الفرص الاستثمارية والتجارية في قطاع البيئة ضمن مشاريع بلديات إمارة أبوظبي·
يذكر أن دائرة الشؤون البلدية تعمل بالتنسيق مع هيئة البيئة في أبوظبي على رفع مستوى الوعي حول أهمية الحفاظ على البيئة والنظر إليها كعنصر أساسي في التنمية المستدامة من أجل تحقيق التنمية الحضارية في إمارة أبوظبي·

اقرأ أيضا

"شرطة دبي" تقبض على "فاتنة سناب شات"