الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد يضع حجر أساس مستشفى «الجليلة التخصصي» للأطفال

محمد بن راشد خلال حفل وضع حجر الأساس للمستشفى وسط فرحة الأطفال

محمد بن راشد خلال حفل وضع حجر الأساس للمستشفى وسط فرحة الأطفال

أرسى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» حجر الأساس لمستشفى «الجليلة التخصصي للأطفال» الذي سيقام في محيط مستشفى الوصل بدبي، والذي كان سموه قد أمر بتشييده باسم كريمته الشيخة الجليلة بنت محمد بن راشد آل مكتوم في وقت سابق من العام الجاري.

ولدى وصول سموه إلى موقع الاحتفال يرافقه سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس هيئة الثقافة والفنون بدبي شاهد سموه والحضور عرضاً الكترونياً للمستشفى الصرح الذي سيكون عقب إنجازه العام 2011 أول حاضنة لرعاية وعلاج واستشفاء الأطفال المرضى من دولة الإمارات ودول المنطقة ككل. ووجه سموه القائمين عليه بضرورة مراعاة احتياجات الأطفال المرضى ومتطلباتهم العلاجية والإنسانية والاستشفائية بحيث يكون المستشفى بكادره الطبي والتمريضي الأسرة المثالية البديلة للرعاية والحنان والمعاملة الطيبة لنزلائه من الأطفال المرضى بصرف النظر عن هوياتهم الوطنية وانتماءاتهم ، مشدداً سموه على أن يكون المستشفى الملاذ الآمن لهؤلاء الأطفال الذين من حقهم الحياة بصحة وكرامة ومن واجبنا الوطني والإنساني كقيادة أن نوفر لهم البيئة الصحية السليمة والتعليم والرعاية الكريمة. وتفضل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وبحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم وسمو الشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم مدير دائرة إعلام دبي ومعالي محمد عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء ومعالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه ومعالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية ومعالي ريم إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة والفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي إلى جانب عدد من أعيان البلاد ورؤساء الدوائر والمؤسسات الحكومية وكبار المسؤولين بالضغط على الجهاز الخاص بإزاحة الستار عن المجسم العملاق للمستشفى . واطلع سموه والحضور عقب إزاحة الستار على مكونات المستشفى الوليد وتصاميمه الهندسية الخارجية والداخلية إذ أبدى سموه إعجابه ومباركته للمشروع الذي تصل كلفته الإجمالية إلى أكثر من مليار درهم. ورفع قاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة بدبي التي تشرف على تنفيذ وإنجاز وإدارة المستشفى أسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على الهدية الإنسانية الكريمة التي قدمها سموه لأطفال الإمارات ودول المنطقة، معتبراً في كلمة له خلال الاحتفال بإرساء حجر أساس مستشفى الجليلة « أن هذا الصرح الطبي الاستشفائي الحديث إنما يشكل خطوة تاريخية على طريق تحديث وتوسيع نظام الرعاية الصحية الشاملة في بلادنا إيمانا من سموه بأن الصحة العامة وسلامتها هي مصدر السعادة والاستقرار في مجتمعنا لاسيما صحة الأطفال الذين هم رجال الغد وعدة المستقبل». وأوضح المروشد في معرض توصيفه للمستشفى الواعد أنه سيقام على مساحة من الأرض تقدر بنحو تسعين ألف متر مربع بمواصفات عالمية راقية بحيث يمكن أن تصل طاقته الاستيعابية لنحو 200 سرير. ومن المقرر تجهيز المستشفى الجديد بأحدث التقنيات العلاجية والطبية العالمية معززة بطاقات بشرية مؤهلة تأهيلا عاليا قادرة على التعامل بمهنية عالية مع جميع حالات الأطفال الزائرين للمستشفى. ووعد قاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة بدبي بتنفيذ وإنجاز هذا المشروع الحضاري الإنساني في الموعد المحدد من عام 2011 وتوفير أجود خدمات الرعاية الصحية للأطفال في مختلف التخصصات بحيث يكون مثالا للعطاء الإنساني وخدمة الطفولة في مجال الرعاية الصحية المتكاملة بإذن الله. من ناحية أخرى استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» في دبي أمس حميد رضا آصفي السفير الإيراني لدى الدولة الذي قدم لتوديع سموه بمناسبة انتهاء فترة عمله كسفير للجمهورية الاسلامية الايرانية في الدولة. وتقدم السفير الايراني بالشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على ما حظي به من تعاون ومساعدة طوال فترة تمثيله لبلاده. وقد تمنى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي للسفير الايراني النجاح في مهام عمله المستقبلي. حضر المقابلة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي والفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي وعدد من المسؤولين.

محمد بن راشد يأمر بترقية 2231 من منتسبي شرطة دبي

أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، قراراً يقضي بترقية ثلاثة عمداء إلى رتبة لواء وهم اللواء الدكتور محمد أحمد بن فهد مدير أكاديمية شرطة دبي واللواء المهندس محمد سيف الزفين مدير الإدارة العامة للمرور واللواء عبدالجليل مهدي محمد مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات.

ويأتي قرار سموه بترفيع الألوية الثلاثة ضمن قرار بترقية 2231 من ضباط وصف ضباط وأفراد شرطة دبي. صرح بذلك الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي ، وقال إن قرار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، شمل ترقية ثلاثة ضباط من رتبة عقيد إلى رتبة عميد، حيث شملت الترقيات كلاً من العميد الدكتور السلال سعيد بن هويدي،والعميد طيار أنس عبدالرحمن المطروشي ،والعميد خليل إبراهيم المنصوري. وتقدم الفريق ضاحي خلفان تميم بالشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ،راعي المسيرة الأمنية وتوفير الحياة الكريمة لجميع العاملين، وتقدم نيابة عن ضباط وصف الضباط والأفراد في القيادة العامة لشرطة برفع أسمى آيات الشكر والتقدير إلى سموه.

اقرأ أيضا