الاتحاد

الرياضي

«العميد» ينتزع أغلى ثلاث نقاط من «الملك»

فرحة لاعبي الخور بالفوز على الخريطيات في دوري النجوم

فرحة لاعبي الخور بالفوز على الخريطيات في دوري النجوم

لم يتوقع أي متابع أن يفعلها الأهلي متذيل جدول دوري النجوم ويتمكن من دك شباك قطر بثلاثية مقابل هدف واحد في افتتاح الجولة السابعة عشرة لينتزع أغلى ثلاث نقاط له هذا الموسم في كبرى مفاجآت الدوري ويرفع “العميد” بهذا الفوز رصيده إلى 9 نقاط تجدد آماله في الهروب من شبح الهبوط رغم صعوبة المهمة.
ومن جانبه، وجه مدرب اِلأهلي المواطن عبدالله مبارك الشكر للاعبيه على مجهوداتهم الكبيرة وحصد النقاط وقال: “لا شك في أننا لعبنا مباراة جيدة للغاية وخضناها بتركيز شديد فحققنا الفوز عن جدارة وأتمنى أن نواصل الأداء بالقوة نفسها وننظر لنتائجنا دون النظر إلى نتائج الآخرين في هذه المرحلة الصعبة”. وأضاف: “إن التنظيم الدفاعي كان رائعاً للغاية بالنسبة للاعبي الأهلي وحتى الهدف الذي دخل مرمانا جاء بخطأ بسيط في الوقت القاتل، لكن المباراة كنا قد حسمناها مبكراً بثلاثة أهداف، وأنا أطلب دائماً من اللاعبين أن يستمتعوا بالأداء في الملعب وعدم التفكير في النتائج أو الخوف من شبح الهبوط، لكن مع الأخذ في الاعتبار أن كل مباراة أشبه بنهائي كأس ولن نفكر سوى في الحصول على النقاط والخروج على الأقل بنتيجة إيجابية حتى ولو التعادل”.
وعن غياب الإيفواري أوليفيه، أكد أن لاعب الرديف بيدرو كون ثلاثياً متفاهماً مع مشعل العنزي والمحترف الأوزبكي شوكت ومن الصعب الاستغناء عنه، مؤكداً أن عدم الاعتماد على أوليفية سببه وجود عناصر هجومية كثيرة بداية من الفرنسي كابو والغاني أوبوكو وعلى خميس وعادل أحمد.
من جانبه، أعرب البرازيلي لازاروني مدرب قطر عن حزنه الشديد قائلاً: “المباراة كانت بين أيدينا وحاولنا أن نمسك بزمام المباراة منذ البداية، بينما اعتمد الأهلي على الهجمات المرتدة عن طريق كابو وفاجنر وأوبوكو ومن خطأ جاء الهدف الأول ثم الثاني بطريقة مباغتة في الوقت الذي كنا نحاول فيه إدراك التعادل، أعتقد أننا ارتكبنا العديد من الأخطاء في التمرير، وحاولنا في الشوط الثاني تغيير خطة اللعب وتحسين وأضاعنا وسنحت عدة فرصة لتقليص الفارق عن طريق محمد عمر ومارسينهو، لكن عدم التفاهم بين ميدو وعبد الله علوي تسبب في الهدف الثالث الذي أنهى المباراة لصالح الأهلي”.
ورفع الأهلي رصيده إلى 9 نقاط ولا يزال أول المرشحين بقوة للهبوط إلى الدرجة الثانية، بينما تجمد رصيد قطر عند 29 نقطة وخرج من المربع الذهبي متراجعاً إلى المركز الخامس. وكان الخور حقق مفاجأة مماثلة الأسبوع الماضي بفوزه على الغرافة 3 - صفر، وتابع أمس الأول صحوته بفوز مماثل أيضا على مضيفه الخريطيات 3 - صفر. ورفع الخور رصيده إلى 14 نقطة وتقدم للمرة الأولى إلى المركز العاشر مؤقتاً، فيما ظل الخريطيات سابعا برصيد 21 نقطة. وتختتم المرحلة اليوم فيلتقي السيلية مع الوكرة، ولخويا المتصدر مع العربي.

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» يختتم «دولية دبي» بمواجهة «شمشون»