الاتحاد

الرياضي

سلسلة سباقات حمدان بن راشد آل مكتوم للخيول العربية تدخل مضمار كولون للمرة الأولى


كولون - محمد أحمد طه:
تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة، واستمرارا لعطاء سموه المتدفق وجهوده الصادقة نحو إعادة صياغة طبيعية السباقات العربية بالقارة الأوروبية، يستضيف مضمار كولون العريق فعاليات جائزة سموه المخصصة للخيول العربية والتي تتألف من سباقين هما جائزة آل مكتوم الأوروبية للخيول العالمية وكأس شادويل لخيول الثلاث السنوات وذلك للمرة الأولى· وقد وجدت هذه الخطوة المهمة ترحيبا واسعا في أوساط الملاك والمدربين لأنها تأذن بفجر جديد للسباقات العربية يشع هذه المرة من مضمار كولون التي تمثل المعقل الرئيسي لتربية وسباقات الخيل بالساحة الألمانية وكثيرا من تقارن بنيوماركت في بريطانيا· وينتظر أن يشهد السباق سعادة ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وبقية أعضاء اللجنة المنظمة بإشراف الدكتور حسين الرضا المنسق العام للسباق·
وكان وفد اللجنة المنظمة للسباق قد وصل أول من أمس الى مدينة كولون وانتقل مباشرة الى مضمار السباق حيث أشرف على وضع اللمسات الأخيرة على انطلاقة هذا الحدث الكبير الذي أصبح حديث المدينة بعد أن وجد طريقه الى وسائل الإعلام لاسيما الصحف اليومية التي نشرت عدة أخبار عن السباق خلال الأيام القليلة الماضية مما لفت انتباه الجماهير التي يتوقع أن حضورها بأعداد كثيفة للاستمتاع بروعة وجمال الخيول ورشاقة الخيول العربية وهي تتنافس فيما بينها على مضمارهم المفضل·
سلسلة ذهبية للسباقات العربية
لعل الحديث عن اهتمام ودعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للخيول العربية وتحسين أنسالها وتطوير سباقاتها يكتسب أهمية متجددة بالرغم من أن سموه يقوم بهذا العمل الجليل منذ أكثر من عشرين عاما أشرف خلالها على تأسيس القواعد المتينة التي انطلقت منها السباقات العربية الى أهدافها المنشودة بمختلف أنحاء القارة الأوروبية وذلك انسجاما مع التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله) الذي يمثل القدوة الوطنية في هذا المجال·
وبالرغم من أن السباقات العربية لا تزال بحاجة الى مزيد من الدعم والمساعدة، إلا انها وبفضل جهود أبناء الإمارات نجحت بالفعل في إثبات وجودها بألمانيا التي تأتي في المرتبة الثالثة من حيث تطور وانتشار السباقات العربية فيها بعد بريطانيا وفرنسا· وقد وجه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم بضرورة الاهتمام بالساحة الألمانية التي بدأت تدرك أهمية هذا النوع من السباقات·
وبالدخول الى مضمار كولون تكتمل السلسلة الذهبية من سباقات جائزة سموه بألمانيا ليصل عددها الى سبعة سباقات تقام على خمسة مضامير تشمل أيضا دوسلدورف، مانهايم وهاسلوخ التي تستضيف جولات بطولة التحدي الثلاثي على كأس حمدان بن راشد بالإضافة الى مضمار فرانكفورت الذي يشهد إقامة سباق دبي شالينج ستيكس يوم 21 من هذا الشهر على شرف مشروع التوأمة والتعاون بين مدينتي دبي وفرانكفورت·
الدخول استغرق خمس سنوات!!
يبدو أن دخول الخيول العربية الى مضمار كولون للمرة الأولى كان عصيا بالفعل حيث تطلب الأمر مفاوضات مضنية ومساعي جادة استمرت خمس سنوات· كشف عن ذلك الدكتور حسين الرضا المنسق العام للسباق حيث يقول: كنا ندرك دائما ان الدخول بالسباق العربية الى المضامير الرئيسي بألمانيا لن يكون سهلا ويتطلب بعض الوقت، لذلك جاءت انطلاقتنا سابقا من مضامير أقل شأنا حتى تبلغ التجربة مداها وتشكل منطلقا الى المضامير الرئيسية· وبعد جهود خيرة قادها سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم مع كبار المسؤولين الألمان عن سباقات الخيل دخلنا الى عدد من المضامير من بينها مضمار فرانكفورت ثم شرعنا عام 2000 في مفاوضات جادة مع مضمار كولون الذي يعتبر عاصمة سباقات الخيل الألمانية· وقد تواصلت جهودنا حتى تكللت بالنجاح لا سيما مع وصول الإدارة الجديدة باشراف فاس بيندر وهي إدارة متفتحة ولها خبرات عالمية فرحبت بقيادة سمو الشيخ حمدان مما آذن بدخول الخيول الى مقر القيادة العامة للسباقات الألمانية·
رئيس مضمار كولون يرحب
رحب بنيديكتوس فاس بيندر رئيس مضمار كولون بوصول السباقات العربية الى مضمار كولون على يدي سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم متمنيا أن يتواصل هذا الدعم السخي في المستقبل بما يحقق الأهداف ويلبي الطموحات· وقال في تصريح خاص بهذه المناسبة: إننا لا شك سعداء جدا وممتنون لسمو الشيخ حمدان على إيصال رسالة السباقات العربية الى مضمار كولون الذي تمثل العمود الفقري في مجال تربية الخيول وسباقاتها· وقال إن السباقات العربية لم تكن تثير اهتمامنا فيما سبق لاعتقادنا بعدم صلاحيتها للسباقات الحديثة وقد تأكد لنا أن ذلك لم يكن سليما ولا دقيقا لأن الخيول العربية تبقى هي الأصل لسلالة الثروبريد التي سيطرت على سباقات الخيل ردحا من الزمن مشيرا الى أن تلك الصورة تغيرت الى الأبد·
وأضاف قائلا إننا نرحب حقا بجهود سموه في هذا المجال والتي كان لها أبلغ الأثر في تعريف الشعب الألماني بالخيول العربية وتنوع مواهبها وصلاحيتها للسباقات· وقال إن مضمار كولون يتشرف باحتضان سباقات جائزة حمدان بن راشد ونأمل أن يتطور هذا السباق ليصبح يوما كاملا للسباقات العربية على غرار مهرجان نيوبري الذي يمثل قمة السباقات العربية على المستوى العالمي·
ويستطرد: لقد أتيحت لي فرصة حضور سباق نيوبري بالعام الماضي وكان حدثا مبهرا بالفعل وشعرت وقتها بحرج شديد بسبب عدم قدرتنا على إدراك المتغيرات التي طرأت على هذا النوع من السباقات الذي أتوقع أن يمثل أهم التطورات في الألفية الثالثة من تاريخ سباقات الخيل العالمية·
وقد تعهد رئيس المضمار بتقدم كامل الدعم للسباقات العربية والعمل بشكل وثيق مع اللجنة المنظمة للسباق لأجل العمل سويا على تطوير السباق الى مستويات أفضل بحيث يصبح مضمار كولون الأول أوروبيا في استضافة وتنظيم السباقات العربية·
السباق بإشراف الدراف
جرى رسميا تسجيل سباقات جائزة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم في مضمار كولون ضمن البرنامج الرسمي لسباقات الخيول العربية الأصيلة التي تدار بواسطة الجمعية الألمانية لسباقات الخيل العربية (الدراف) وهي خطوة متقدمة تعني أن تلك السباقات تدخل تحت مظلة الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة (الإيفار)·
وقد أكد هوبرت لورانس مدير الدراف أهمية هذه السباقات بالموسم الألماني ووصفها بأنها سباقات ذات مصداقية عالية وترصد لها جوائز مالية جيدة ونجحت منذ انطلاقتها الأولى في استقطاب خيول مشهورة من مختلف أنحاء القارة الأوروبية مشيرا الى ان اشراف الدارف على تلك السباقات يضمن لها موقعها في روزنامة الموسم ويكفل مشاركة أفضل المدربين والفرسان فضلا عن جلب المشرفين المعتمدين الجوكي كلوب الألماني للإشراف على التفاصيل الفنية لتلك السباقات·
التلفزيون الألماني ينقل السباق حيا
أكد مدير مضمار كولون أن التلفزيون الألماني سوف ينقل وقائع تلك السباقات حية على الهواء على قناة آر تي إل وقناة تي دبليو آر المتخصصتين في سباقات الخيل مما مشاهدة السباق في مختلف أنحاء القارة الأوروبية نظرا لوجود شبكة واسعة من المشتركين في خدمات البث الأرضي لتلك القنوات التي تغطي جميع أنحاء ألمانيا·
هدايا وجوائز على شرف المناسبة
الأيادي البيضاء لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لا تقتصر على تنظيم السباق ورصد الجوائز المالية الوفيرة، بل يتعدى ذلك ليصل الى جماهير الخيل التي ينتظرها مهرجان من الهدايا والجوائز القيمة· وقد أكملت اللجنة المنظمة استعداداتها لتوزيع آلاف الهدايا والجوائز المتنوعة لكل من يصل الى مضمار السباق وذلك للمرة الأولى في تاريخ مضمار كولون·
من جهة ثانية أكد مسعود محمد صالح عضو اللجنة المنظمة للسباق والمشرف على الفعاليات المهرجانية أن السباق سيشهد توزيع ما يقل عن خمسة آلاف هدية للجماهير وذلك إكراما لهم على دعمهم للسباقات العربية وكعربون صداقة من الشعب الإماراتي الى الشعب الألماني· وقال إن الهدايا جرى اختيارها بدقة بحيث تكون مبسطة ورمزية ومفيدة وتحمل ذكريات جميلة لتخليد المناسبة التي يجري التفكير مليا في شأن تحويلها إلى مهرجان كبير خاصة وأن إدارة المضمار واعية ومتفهمة وترغب في تفعيل الحضور الجماهيري للسباقات العربية مشيرا الى ان اللجنة تخطط بالفعل لإدخال المزيد من الفعاليات المهرجانية والترفيهية في العام المقبل·

اقرأ أيضا

جواو فليكس يتعرض لإصابة في أول ظهور له مع أتلتيكو مدريد