الاتحاد

ألوان

«ثرثرة الزوجات» تزيد حوادث السير

زيادة مستويات التوتر يزيد من احتمالية وقوع حوادث السير (الاتحاد)

زيادة مستويات التوتر يزيد من احتمالية وقوع حوادث السير (الاتحاد)

هناء الحمادي (أبوظبي)

كشفت دراسة بريطانية أن الضغط العصبي الذي يشعر به قائد السيارة يزداد أربعة أضعاف عند جلوس شريك الحياة بجواره، مبينة أن قائدي السيارات يشعرون بسعادة وثقة أكبر عندما يكونون في السيارة بمفردهم، وأوضحت الدراسة أن جلوس شريك الحياة بجانب قائد السيارة يضاعف من توتره مما يقلل من شعوره بالهدوء بنحو 65%، ويؤدى إلى زيادة مستويات التوتر، واحتمالية وقوع حوادث السير.

وتعليقاً على هذه الدراسة، أكد عدد من الأزواج أنهم يشعرون بالفعل بالتوتر والضغط عندما تكون زوجاتهم بجوارهم أثناء القيادة، فيما أشارت بعض الزوجات إلى أن الرجال يهربون من مناقشة بعض المشكلات الأسرية بحجة أنهم مشغولون بالطريق وأن الوقت والمكان غير مناسبين للتطرق لمثل هذه القضايا.

بركان غضب

ويقول هزاع سيف (متزوج) إنه يشعر في كثير من الأحيان بالضجر والتوتر من زوجته التي لا تهدأ حين تركب السيارة معه، مبيناً أنها تفرط في الكلام في الكثير من الموضوعات، ولا تهدأ إلا حين يرد عليها أو يوافق على طلبها، ومشيراً إلى أنه يطلب منها في غالبية الأحيان عدم التحدث معه كثيراً، لأن ذلك يسبب له التوتر والقلق أثناء القيادة وخاصة في السفر الطويل الذي يستمر لساعات عدة.

ويشعر عبدالله الشامسي (متزوج، وموظف حكومي) بالسعادة والثقة والأمان حين يقود السيارة بمفرده، ولكن عندما تكون زوجته بجانبه، يشعر على حد قوله: إن بركان الغضب والضغط قد بدأ بالغليان، مؤكداً أن زوجته ثرثارة وتتصرف بطريقة جنونية وتتحدث في كل شيء، حتى إنه في إحدى المرات كاد أن يتعرض لحادث، لولا عناية الله.

ويقول: هناك نساء لا يرتحن إلا بالحديث في السيارة، وكأن الزوج غير متواجد معهن في المنزل، وذلك يحدث رغم إدراكهن خطورة هذه المناقشات أثناء القيادة، لكن من اعتاد على الحديث لا يستطيع التوقف.

تأثير نفسي

ولجأ سعيد المرزوقي (متزوج منذ 5 سنوات) إلى حيلة غريبة حيث وضع هذه الدراسة أمام زوجته في السيارة لقراءتها بتمعن، وذلك كنوع من التنبيه لها بعدم الحديث، بالفعل وصلتها الرسالة، وظلت صامتة طوال المشوار، يقول المرزوقي: بالفعل أثرت تلك التجربة في نفسية زوجتي، حتى إنها لم تتفوه بأي كلمة حتى انتهينا من عملية التسوق، ولم تناقش الموضوع معي في المنزل، ولكنها أشارت إلى أنها لن تكرر الصعود معي في السيارة إلا عند الضرورة القصوى.

ضروري أحياناً

وانتقدت ميرة البلوشي هذه الدراسة قائلة: مثلما يشعر الرجل بالقلق والتوتر والضغط حال وجود الزوجة بجانبه أثناء القيادة، فإن المرأة كذلك تشعر أن الضغط يرتفع أضعافاً مضاعفة لديها عندما يتحدث الزوج معها وهي تقود سيارتها، وتقول: الحقيقة، إن الرجال يثرثرون في موضوعات عدة لا جدوى في الحديث عنها، وأي زوجة في حاجة إلى الحديث حول مشكلات البيت والعمل مع زوجها، وقد تستغل وجودها في السيارة لتفعل ذلك، ويجب على أي زوج تفهم ذلك حتى لا تصاب الزوجة بالإحباط والاضطرابات النفسية الحادة، والتي لا يمكن التخلص منها إلا بزيارة الطبيب النفسي.

مشاحنات
وتشير هند البداوي مستشارة أسرية ونفسية إلى أنه إذا كانت العلاقة الزوجية بين الطرفين متوترة دائماً، فمن المؤكد حدوث مشاحنات كثيرة بين الزوجين بسبب النقاش حول بعض القضايا الأسرية أثناء القيادة مما يؤثر في نفسية الرجل ويشعره بالغضب والتوتر والقلق، لافتة إلى أن المرأة قد تلجأ إلى التنفيس عن غضبها بسبب المسؤوليات التي تقع على كاهلها، وتجد أن وجودها في السيارة مع زوجها من دون الأولاد هي الفرصة المناسبة لذلك.

اقرأ أيضا