الاتحاد

دنيا

الجيل الثاني من التلفزيونات الذكية في الأسواق الخليجية

أطلقت سامسونج مؤخراً مفهوم التلفزيون الذكي من خلال مجموعة تلفزيونات ذكية قالت إنها تنطوي على أعلى مستويات المتعة على تجربة مشاهدة، وترسي معايير جديدة في عالم الترفيه المنزلي. وبفضل التزام الشركة التام بالابتكار وتقديم الأفضل لعملائها، فإن التلفزيون الذكي الجديد يشكل قفزة نوعية في مستقبل أجهزة التلفزيون المنزلية.
وتعمل تلفزيونات سامسونج الذكية بالتفاعل مع الإنترنت، ويوفر محرك التطبيقات تجربة جديدة بالكامل لاستخدام الإنترنت عبر التلفزيون من خلال واجهة مستخدم بسيطة وسهلة الاستخدام. ويتضمن موقع متجر تطبيقات سامسونج Samsung Apps مجموعة كبيرة ومتنوعة من التطبيقات التي تناسب متطلبات المشاهدة المتنوّعة، سواء كان ذلك عن طريق الارتباط مع المواقع الاجتماعية المفضلة مثل فيسبوك وتويتر، أو البث المباشر للأفلام عبر شبكة الإنترنت من مواقع مثل يوتيوب أو ديلي موشن. وتتيح تلفزيونات سامسونج الذكية إمكانية الوصول إلى مجموعة واسعة من المحتويات التي تتلاءم مع أسلوب الحياة العصرية.
ومن خلال تقنية AllShare يمكن تكوين شبكة DLNA لاسلكية بين كافة الأجهزة الرقمية المتوافقة مع سامسونج، بما فيها الهواتف النقالة وأجهزة الحاسوب الدفتري والكاميرات الرقمية. ويمكن ان تشارك الأفلام والصور وملفات الموسيقى لزيادة وسائط الترفيه في أي مكان دون الحاجة إلى التبديل بين الأجهزة. كما تدعم أجهزة التلفزيون الذكية تقنية ConnectShare التي تمكن المستخدمين من الاستمتاع بمقاطع الأفلام والموسيقى والصور متعددة الوسائط مباشرة على جهاز التلفزيون بتوصيله عبر وصلة ذاكرة USB أو الأقراص الصلبة المحمولة باستخدام تقنية التوصيل والتشغيل الفوري.
وفي هذا الصدد يقول السيد جاستين شاو، المدير العام لقسم السمعيات والبصريات لدى سامسونج الخليج للإلكترونيات: “يمثل التلفزيون الذكي مستقبل أجهزة التلفزيون، بفضل التصميم المتميز وتقنيات الصور ومزايا الاتصال وتوفير الطاقة.
وستقدم التلفزيونات الذكية ذوات شاشات الانبعاث الضوئي تجربة غير مسبوقة للعرض المنزلي عالي الوضوح في كافة المنازل في منطقة الشرق الأوسط”.

اقرأ أيضا