الاتحاد

الرياضي

المترو قاطرة بشرية ومدفعجي وصانع أهداف أيضا


فى كل مباراة يلعبها المترو مع الوحدة يثبت أن ناديه حقق صفقة رائعة عندما تعاقد معه لينضم الى كتيبة الموهوبين العنابية·
فيؤكد كل مباراة أنه لاعب من طراز فريد وليس مجرد فتى طويل القامة يسجل الأهداف برأسه وهو يتعامل مع كل كرة بجدية·
ولايفرط فى الفرص أمام المرمى ويثبت أنه ليس مجرد هداف بل صانع أهداف أيضا فقد منح تونى كرة بينية فى النصف الثانى من مباراة فريقه مع الامارات انفرد بها لكنه سدد فوق العارضة سجل اربعة أهداف فى مرمى الامارات وتلك ليست المرة الأولى التى يسجل فيها المترو أكثر من هدف فى مباراة واحدة حتى لو لم تحتسب له لجنه المسابقات الهدف الرابع باسمه فإن الوحداوية يدركون أنه كان وراء الهدف اقتحم صراع المنافسة على لقب الهدف رغم أن لم يلعب مع الوحدة منذ بداية الموسم فى مباراة الامارات كان المترو يقدم للجميع ' عرضا ' بمهاراته فى الهدف الأول أجاد الفتى استلام الكرة بروعة بالغة وسط دفاع الامارات ثم دار حول نفسه وسط الزحام وسدد بيمينه مسجلا هدفا رائعا ·
وفى المرة الثانية قرر أن يسجل برأسه وهو أمر يعرفه الجميع عنه فقفز عاليا وسجل بقوة الهدف الثانى وواصل المترو تعامله مع جميع الكرات بجدية فكان الهدف الثالث بعد مشاركة مع لاعب مدافعى الامارات فى الهدف الثالث وليمنح الجمهور الوحداوى الاطمئنان على نتيجة المباراة ونقاطها الثلاث قذف المترو صاروخا مدويا بيسراه داخل الشباك بعد سيطرة على الكرة وسط الدفاع ··
وهكذا سجل المترو برأسه وبيمينه وبيساره ثلاثة أهداف وحداوية وكان الهدف الأخير له أيضا ، حيث صنع نصفه بمشاركة مدافع الامارات·

اقرأ أيضا