الأربعاء 25 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
9,6 مليون برميل يوميا إنتاج السعودية من النفط
5 أغسطس 2005

واشنطن - وكالات : قالت ادارة معلومات الطاقة الامريكية امس الاول ان السعودية تنتج حاليا بمعدل 9,6 مليون برميل يوميا من النفط الخام متخطية حصتها الانتاجية في اوبك · ورد تقدير الادارة وهي الذراع الاحصائية لوزارة الطاقة الامريكية لانتاج النفط السعودي في تقريرها الاخير عن قطاع الطاقة في المملكة· وفي وقت سابق قال مندوب في منظمة اوبك امس الاول ان السعودية اكبر مصدر للنفط في العالم ستبقي انتاجها النفطي بلا تغيير عند 9,5 مليون برميل يوميا في اغسطس ·
واشارت ادارة معلومات الطاقة الى ان السعودية تحتفظ بطاقة انتاجية قدرها تقريبا 10,5 مليون برميل الى 11 مليون برميل وان المملكة تقول انها 'تستطيع بسهولة' زيادة انتاجها في المستقبل الى 15 مليون برميل وابقائه عند ذلك المستوى 50 عاما· واضافت الادارة انه من المتوقع ان تزداد عائدات السعودية الصافية من صادرات النفط الى 150 مليار دولار هذا العام من 116 مليار دولار عام 2004 وذلك يرجع اساسا الى ارتفاع اسعار النفط وزيادة الانتاج· وقالت الادارة ان ارتفاع اسعار النفط سيساعد الاقتصاد السعودي على النمو بمعدل 5,7 % هذا العام و4,8 % عام 2006 مقارنة مع معدل نمو قدره 5,2 % العام الماضي·
واستدركت الادارة بقوله انه مع ذلك فإن المملكة تواجه تحديات اقتصادية على الاجل الطويل منها ارتفاع معدلات البطالة وواحد من اسرع معدلات النمو السكاني في العالم وما يستتبعه ذلك من زيادة الانفاق الحكومي·
من جهة اخرى توقع تقرير اقتصادي أن يحقق الاقتصاد السعودي خلال العام الجاري أفضل أداء في تاريخه على الاطلاق، فى الوقت الذى ستصل ايرادات الصادرات النفطية إلى 157 مليار دولار بزيادة نسبتها 48 % عن إيرادات العام الماضى البالغة 106 بلايين دولار والتي كانت تعتبر مرتفعة بدورها عن الأعوام السابقة· وأفاد تقرير أصدرته مجموعة سامبا المالية السعودية عن اقتصاد المملكة عند منتصف العام الجارى 2005 أن الايرادات النفطية والفائض في ميزانية، الدولة وفي ميزان الحساب الجاري ستسجل جميعها مستويات مرتفعة بصورة غير مسبوقة نتيجة الارتفاع الاستثنائي في أسعار النفط وفي مستويات الانتاج، وذلك في ظل أوضاع يكاد التضخم ينعدم فيها·
ولفت التقرير إلى أن التقديرات توحي بأن مجموعة من العوامل المتفاعلة سواء كانت نفطية أو سواها تشير إلى أن الطفرة النفطية الحالية ما هي إلا بداية وبأنها ستدوم لفترة طويلة وذلك لأن أسعار النفط المرتفعة حاليا لا تحركها أزمة في السوق بل نمو فعلي في الطلب وشح في الامدادات العالمية، ومن المرجح أن تستمر هذه الأوضاع لسنوات مما يعود بالفائدة على السعودية·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©