الاتحاد

الرياضي

الوصل يخرج من عنق الزجاجة ويزيد من أحزان أبناء الخور


حسن محمد: اللعب على الأطراف في الشوط الثاني قادنا للفوز
مشير عثمان: أهدرنا 5 فرص والوصل استثمر فرصتين فقط!
محمد حمصي:
تنفس الوصلاوية الصعداء بعد الفوز الخامس الذي تحقق أمس الأول على حساب الخليج والذي كان من صناعة وطنية متقدما نحو منطقة الأمان وواصفاً بعين الاعتبار احتلال مركز يليق بسمعته وبتاريخه العريق·
الفريق ظهر بشكل متفاوت وقدم في الشوط الثاني عرضاً قوياً استحق على اثره الفوز ولعبت الخطة الهجومية التي نفذها المدرب الوطني حسن محمد اثرها في ذلك خاصة بعد اشراكه المهاجم الايراني علي رضا واحدي في منتصف الشوط وكذلك جابر درويش والذي يجيد اللعب في الهجوم والوسط معاً كما يجيد الاختراق من العمق· وعلى عكس الخليج فقد استغل الوصل الفرص التي اتيحت له واستطاع ان يستثمرها بهدفين وكادت النتيجة تتضاعف في الوقت الضائع لولا نجاح حارس الخليج بالتصدي لمحاولتي فرهاد مجيدي هداف الفريق·
أما خطورة الخليج فقد تركزت بالمهاجم النيجيري نواه انوكاشي والذي سبب ازعاجاً للدفاع الوصلاوي بسرعته الفائقة وكان يمكن ان يبادر بالتسجيل لولا براعة حارس الوصل ماجد ناصر وعلى العموم كانت المباراة عبارة عن استثمار فرص ونجاح الوصل في هذا الجانب بعكس الخليج الذي تسرع فيها واضعاً نفسه في موقف حرج للغاية نتيجة لبقائه في المركز قبل الأخير·
تحدث مدرب الوصل حسن محمد عن المباراة قائلاً إن فريقه افتقد للتركيز في الشوط الأول وكان بطيئاً وتمريراته مقطوعة مفتقدا التنظيم ومشيرا بأن التزام اللاعبين في مراكزهم وحماسهم في الشوط الثاني ساهماً بزيارة فعالية الفريق وصناعة عدة فرص اثمرت عن هدفي المباراة واضاف حسن يولو بأن الوصل حاول بقدر الامكان استغلال الاطراف ونجح بتهيئة عدة فرص وذكر مدرب الوصل بأنه كان حريصاً على اشراك جابر درويش في الشوط الثاني لأنه يجيد التغطية في منتصف الملعب وكذلك الانطلاق في العمق· وعبر المدرب الوطني عن سعادته بالفوز قائلاً إن النقاط الثلاث وسعت الفارق بينهم وبين الامارات الذي يأتي من بعدهم في الترتيب وفي نفس الوقت ادى الى التساوي مع الأهلي والاقتراب من المركزين الرابع والخامس وأكد مدرب الوصل بأن المباراة القادمة مع الشارقة في غاية الأهمية متمنياً ان يحقق فيها نتيجة ايجابية ويواصل مشواره نحو مركز متقدم·
أما مدرب الخليج مشير عثمان فقد وصف المباراة بأنها مباراة فرص استطاع فيها الوصل ان يستثمر فرصتين ويحقق فيهما الفوز فيما أهدر فريقه خمس فرص مؤكدة منها ثلاث في الشوط الأول· وذكر مشيراً الى انه اكد قبل اللقاء بأن مستويات الفرق الثمانية الموجودة في المؤخرة متقاربة المستوى واي فريق منها يستطيع استغلال الفرص فإن الفوز سيكون حليفه تماماً كما حدث في مباراة الوصل·
وأكد مدرب الخليج بأنه لا يمكن ترجمة الأداء الجيد الا من خلال نتيجة ايجابية وهذا ما كان ينقصهم في المباراة رغم رضاه عن اداء الفريق واضاف بأن الوضع يتطلب الآن مضاعفة الجهد للخروج من الازمة المالية دون ان يتسرب اليأس الى نفوس اللاعبين وقال إن المرحلة المقبلة تتطلب تحصيل المزيد من النقاط وفوز وفوزان من شأنهما ان يبعدا الفريق عن منطقة الخطر·
واعترف المهاجم النيجيري نواه انوكاشي بأن فريقه أهدر 5 فرص كانت كفيلة بعودتهم الى الخور بالنقاط الثلاث وقال إن الوصل لم يظهرا سوى في فرصتين احرز من خلالها الفوز·· واكد انوكاشي بأن موقف الخليج اصبح صرحا ولا بد من مضاعفة الجهد ليتجاوز هذا المطب الصعب مؤكدا بأن تضافر جهود الجميع من شأنه ان يوضع الفريق للأمام ويساهم بنتائج ايجابية·
بالهول:
نتطلع لمزيد من النجاحات
عبر سعادة راشد بالهول رئيس مجلس إدارة نادي الوصل عن ارتياحه بنجاح مهمة الفريق وحصوله على النقاط الثلاث مقدما الشكر للاعبين وللجهاز الفني بقيادة المدرب حسن محمد ومتمنياً مزيداً من النجاحات مع المدرب الوطني وقال بالهول إن نجاح حسن محمد هو نجاح لكل المدربين المواطنين مشيرا الى ان الوصل يتطلع بطموح كبير لبطولة الكأس بعد ما فاته قطار المنافسة في الدوري وأشار بالهول الى ان تجاوز حاجز الـ20 نقطة يعني بأن الوصل قد خرج من عنق الزجاجة وهو في طريقه لتحقيق مركز يليق بسمعته ويحفظ ماء الوجه·

اقرأ أيضا

خورفكان والعين.. «مداواة الجراح»!